أمهات المؤمنين للنساء فقط



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4153


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم   الأحد أكتوبر 25, 2009 10:06 am

[size=25]بسم الله الرحمن الرحيم

نبدأ الموضوع على بركة الرحمن

القرآن الكريم هو كتاب الله الخالد أنزله رحمة للعالمين فيه هدى ونور للمؤمنين
وهو الحق المبين الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه
هو الشفاء لما في الصدور وفيه تبيان لكل شيئ
ومهما كتب فيه الكاتبون وفسره المفسرون فلن يقدروا له قدره ولن يحيطوا سوى بالقليل من علمه وسيظل فيه من الكنوز والنفائس ما يستحيل نفاده مهما تقدمت العلوم وارتقت المعارف.
لذا فكتاب الله زاخر بالأسرار والحكم ونحن مدعوون لتدبره والنهل من معينه والتفكر في آياته لا أن نتوقف عند كتابات قدامى المفسرين لا نتجاوزها ولكن نجتهد في زماننا كما اجتهدوا في زمانهم ونكشف المزيد من المعاني وفق معارفنا وعلومنا التي لم تتح لهم
في هذا الموضوع أدون خواطري التي يفتح الله بها علي أثناء تلاوتي لآيات القرآن فإن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي وأرجو الله المغفرة.
أما من يساهم في نشر هذا العلم عبر منتديات الانترنت ومواقعه أو بوسائل أخرى فأسأل الله أن يجزيه خير الجزاء وأن يغفر له ذنبه ويدخله الجنة برحمته ويجيره من النار آميييين

منقول[/size]


عدل سابقا من قبل راجية عفو الله في الأحد أكتوبر 25, 2009 10:14 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4153


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم   الأحد أكتوبر 25, 2009 10:07 am

(إياك نعبد وإياك نستعين اهدنا الصراط المستقيم)فاتحة الكتاب هي أكثر سورة يتلوها المؤمن في نهاره وليله.

فهو يتلوها في كل ركعة من كل صلاة فريضةً أو نافلة ..

أكثر من سبعة عشر مرةً في اليوم إذا اكتفى بالفريضة وأكثر من ثلاثين إذا أضفنا إليها السنن الراتبة.

وفي كل مرة يتلو الفرد المؤمن فيها الفاتحة فإن عليه التوجه إلى الله بطلب الإعانة والهداية ليس له وحده ولكن له ولإخوته المؤمنين أيضاً،فلا يقول:اهدني،بل يقول:"اهدنا الصراط المستقيم".

وفي هذا تعزيز لروح الجماعة لدى الفرد المؤمن واستشعار لعمقه الاجتماعي.

فالمؤمن الحق ليس أنانياً بل مشفقاً على إخوانه المؤمنين شفقته على نفسه وراجياً الخير والهداية لهم كما يرجوه لنفسه.
وبهذه الروح تتكون النواة للمجتمع المتآخي المتواد المتراحم مثله كمثل الجسد الواحد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4153


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم   الأحد أكتوبر 25, 2009 10:08 am

(فسبح بحمد ربك واستغفره)

ما العلاقة بين مجيئ نصر الله والفتح وبين استغفار الله؟

يميل طبع الإنسان في لحظات الظفر والانتصار إلى الفرح والنشوة التي تخرجه عن سكينته ووقاره.

وربما دفعته نشوة الانتصار إلى النطق بأقوال والقيام بأفعال يندم عليها بعد ذلك.

وفي لحظات الفرح يغفل الإنسان عن النظر والتدبر في العواقب فلا يبصر سوى اللحظة.

لكن الإسلام حرص على تزكية الإنسان وتأديبه في مختلف الأحوال،"لكيلا تأسوا على ما فاتكم ولا تفرحوا بما أتاكم".
لأن طغيان الفرح أو الحزن هو غفلة عن الله.

والإنسان عبد لله ينبغي أن ظل قلبه معلقاً به في جميع احواله.أما النصر والهزيمة فهي أمور ثانوية إذا قورنت بالغاية الأسمى وهي تزكية الإنسان وتطهيره.
وربما تبع النصر هزيمةٌ والعسر يأتي بعده اليسر فليس من العقل أو الإيمان أن يرهن الإنسان نفسه لأحداث مؤقتة وأحوال عابرة.
ولكنه يبقى على اتصاله بالله بتسبيحاً واستغفاراً حتى ولو كان في أوج القمة ولحظات الظفر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4153


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم   الأحد أكتوبر 25, 2009 10:09 am

(وجاءوا على قميصه بدم كذب قال بل سولت لكم أنفسكم أمراً فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون18)
تبين لنا الآية الثامنة عشر من سورة يوسف موقف سيدنا يعقوب عليه السلام تجاه إضاعة أبنائه لأخيهم يوسف الذي هو أعز أبنائه على نفسه.
ويتضح من موقف سيدنا يعقوب عليه السلام مدى رحمته بأبنائه رغم خطئهم ولينه وقدرته على ملك نفسه في أشد الأوقات فرغم شناعة الخطأ الذي ارتكبوه بحق أعز أبنائه عليه الذي لم يكن يحتمل فراقه لساعات قليلة حتى إنه رفض طلبهم باصطحابه لأنه يحزنه أن يذهبوا به إلا أنه لم يطردهم ولم يغضب عليهم أو يدعو عليهم وإنما اكتفى بالاحتساب والصبر الجميل والاستعانة بالله.
تصوروا لو أن أحدنا رجع إلى بيته ووجد أبناءه قد أضاعوا أخاً لهم بدون قصد فماذا سيكون فعله،سيطردهم وربما ضربهم وسيدعو عليهم وسيغضب عليهم حتى وإن لم يكونوا يقصدوا ذلك لكن سيدنا يعقوب عليه السلام لم يفعل شيئاً من ذلك رغم أن أبناءه فعلوا ذلك عن سوء قصد وعن سبق إصرار
وفي هذا درس للآباء بالرفق واللين مع أبنائهم حتى وإن اخطأوا وعدم الدعاء عليهم والغضب عليهم.
وإذا قال قائل بأن يعقوب لم يطردهم لأنه كان شيخاً كبيراً ولم يكن له حيلة بهم نرد عليه بأنه كان على الأقل يستطيع الدعاء عليهم ولكنه لم يفعل ذلك.

انتظروني في وقفات أخرى إن شاء الله
جزى الله خيراً كل من ساهم في نشر هذه المواد على المنتديات ومواقع الانترنت وغيرها



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4153


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم   الأحد أكتوبر 25, 2009 10:10 am

(.........ياأبانا إن ابنك سرق
وما شهدنا إلا بما عملنا
وما كنا للغيب حافظين81
وسئل القرية التي كنا فيها
والعير التي أقبلنا فيها
وإنا لصادقون82)
في هاتين الآيتين استعمل إخوة يوسف كل هذه المؤكدات لإقناع أبيهم بعدم مسئوليتهم عن إضاعة أخيهم الثاني ورغم

أنهم كانوا صادقين هذه المرة إلا أن أباهم رد عليهم: "بل سولت لكم أنفسكم أمراً" وذلك لأنهم حين كذبوا في المرة

الأولى عندما تخلصوا من يوسف فإنهم فقدوا الثقة لدى أبيهم فلم يعد يصدقهم حتى ولو كانوا صادقين فعلاً.

وفي المقابل حين اتهمت امرأة العزيز يوسف بأنه راودها عن نفسها لم يزد سيدنا يوسف عن القول: "هي راودتني عن نفسي" فلم يحلف ولم يجهد نفسه بمحاولة إثبات البراءة وإنما نطق بالحقيقة بكل بساطة ومع ذلك فقد ظهرت براءته

على الفور فقال العزيز لامرأته وقد تبين له الحق: "إنه من كيدكن إن كيدكن عظيم"

الدرس المستفاد:
حين تكسب ثقة الناس وتكون صادقاً بينهم فإنك لست بحاجة إلى بذل مجهود في إقناعهم بصحة موقفك ولكن يكفي أن تصرح بالحقيقة بكل بساطة و سيقتنعون بها.
أما حين تفقد ثقة الناس فإن كل الأيمان والمؤكدات لن تكون كافية ليصدقك الناس وسيكذبونك حتى وإن صدقت فعلاً في بعض المرات لأنك كذبت عليهم في مرات سابقة.


(ثم أذن مؤذن أيتها العير إنكم لسارقون*قالوا وأقبلوا عليهم ماذا تفقدون)

تصور هذه الآية حال إخوة يوسف عندما تفاجئوا بفتيان يوسف يلاحقونهم ليقبضوا عليهم بتهمة السرقة .
وإخوة يوسف على ثقة بأنهم لم يسرقوا.فما كان منهم -وبسلوك لا شعوري- إلا أن التفتوا لطالبيهم وأقبلوا عليهم

يسألونهم ماذا يفقدون.وهم بهذا السلوك يريدون ان يظهروا بالفعل قبل القول براءتهم.فلو كانوا سارقين فإن السلوك

المتوقع هو أن يفروا بعيداً عن طالبيهم لا أن يقبلوا عليهم.وهذا هو المعنى الذي تضيفه جملة:"وأقبلوا عليهم".

ومثل هذه اللفتات تنبهنا إلى بعد جديد من أبعاد الإعجاز في القرآن الكريم وهو الإعجاز النفسي الذي يرصد السلوك

البشري في القرآن الكريم فيبين حقيقة ما تحتويه صدور الناس من أفكار ويدعم ما يلفظونه من أقوال.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4153


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم   الأحد أكتوبر 25, 2009 10:12 am

ياصاحبي السجن أأرباب متفرقون خير أم الله الواحد القهار39)

لم يغفل سيدنا يوسف عليه السلام عن دعوته حتى وهو سجين ظلماً بل استثمر وجوده داخل السجن في الدعوة إلى الله وتبيان عقيدة التوحيد لمن دخل معه السجن .

وهكذا هم أصحاب الدعوات لا تعرف الراحة والفتور إليهم سبيلاً فكل الأماكن بالنسبة لهم ميادين دعوة وكل لحظة تمر عليهم فرصة يجب استثمارها في كسب المزيد من أنصار الدعوة.فلا تعوقهم المحن والشدائد عن السير في طريق الله ولا يدفعهم الظلم الواقع عليهم إلى اليأس والسكون .

اللهم اجز كل من ساهم في نشر هذا العلم في المنتديات ومواقع الانترنت أو بأي طريقة أخرى خير الجزاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
**ام دنيا**

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 1116



مُساهمةموضوع: رد: في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 4:57 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في رحاب القرآن "موضوع متجدد"جزا الله خيراً من نشر هذا العلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» أسئلة مراجعة في درس "التعرف علي نظرة الإسلام إلي الإنسان والكون والحياة" التربية الإسلامية
» (التهاون)الاحمق يستهين بتاديب ابيه"(أمثال5:15)
» لاعبٌ جزائري: إسبانيا عرضت "ترتيب نتيجة" مباراتنا في مونديال 1986
» طلب امتحانات أصول تربية "خاصة الدور الأول هذا العام"
» الرئيس " الودني

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمهات المؤمنين للنساء فقط :: منتدى القرآن الكريم :: فى رحاب القران-
انتقل الى: