أمهات المؤمنين للنساء فقط



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:23 am


بداية مقدمتي بالسلام على خير الأنام ,,


محمد بن عبدالله خير من صلى وصام ..


pp pp pp اما بعد ..


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..


في هذا اليوم فتحنا ابواب مصلانا للجميع ..

مصلى لا يدعوا لغير الصلاة الا مالذ من الخير ..

في هذا اليوم جئنا نشكو حال معظمنا مع الصلاة ..
في هذا اليوم لدينا زائر يسمى حي الصلاة ..
في هذا اليوم لدينا زائر آخر يسمى حي على الفلاح ..
زائران عبرا عن مافيهما بمجرد اسماء نودوا بها ..
نعم هم جزء من الصلاة التي قصرنا بها ,,
نعم هم جزء من الصلاة التي فرطنا ,,
نعم هم جزء من الصلاة التي لم يقم بعضنا بها اياما ,,
ليأتي بكل وقاحة ويقول انا مسلم ..
لن ابوح بما في المصلى ومابداخله ,,
كل ماسأبوح به انه على ابواب مصلانا شعار,,
بخط كبير واضح في لوحة تحملها السماء ..
لوحة لها شعارها الخاص ..
وشعارها هو .. (( الا صلاتي )) ..


فإليكم مابعد هذا





الشعار ..





















































تابعوني.... فما زال لدي المفيد ...^_^







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:29 am



تم حذف الراوابط


لاتها خاطئة

وليس بها مضمون الموضوع

أرق التـــحايــا ،،






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:32 am










الحمد لله الذي جعل الصلاة عمود الدين، وقال تعالى: ( وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَىالْخَاشِعِينَ، الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُّلاَقُوا رَبِّهِمْ وَأَنَّهُمْ إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ) [البقرة:45-46]، والصلاة والسلام على نبينا محمد، كان آخر وصيته لأمته عند خروجه من الدنيا الحث على الصلاة لما لها من الأهمية في الدين، وعلى آله وصحابته أفضل الصلاة وأزكى التسليم.


الخشوع – أهميته وأثره:

إن الظواهر التي تظهر على الكثير من قسوة القلب، وقحط العين، وانعدام التدبر، هي بسبب المادية التي طغت على قلوبنا فأصبحت تشاركنا في عبادتنا، ولا يمكن للقلوب أن ترجع لحالتها الصحيحة حتى تتطهر من كل ما علق بها من أدران. فهذا هو أمير المؤمنين عثمان بن عفان يضع يده على الداء لهذه الظاهرة فيقول: (لو طهرت قلوبكم ما شبعتم من كلام الله عز وجل).

والخشوع الحق يطلق عليه الإمام ابن القيم (خشوع الإيمان) ويعرفه بأنه: ( خشوع القلب لله بالتعظيم والإجلال الوقار والمهابة والحياء، فينكسر القلب لله كسرة ملتئمة من الوجل والخجل والحب والحياء، وشهود نعم الله، وجناياته هو، فيخشع القلب لا محالة فيتبعه خشوع الجوارح ).

ومما يدل على أهمية الخشوع كونه السبب الأهم لقبول الصلاة التي هي أعظم أركان الدين بعد الشهادتين، وفي السنن عن النبي أنه قال: { إن العبد لينصرف من صلاته، ولم يكتب له منها إلا نصفها، إلا ثلثها، إلا ربعها، إلا خمسها، إلا سدسها، إلا سبعها، إلا ثمنها، إلا تسعها، إلا عشرها }.

كما أن الخشوع يسهل فعل الصلاة ويحببها إلى النفس، قال الشيخ عبدالرحمن بن ناصر السعدي رحمه الله في تفسير قوله تعالى: (وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ) [البقرة:45]، أي فإنها سهلة عليهم خفيفة، لأن الخشوع وخشية الله ورجاء ما عنده يوجب له فعلها منشرحاً بها صدره، لترقبه للثواب، وخشيته من العقاب.

كما أن الخشوع هو العلم الحقيقي؛ قال ابن رجب رحمه الله في شرح حديث أبي الدرداء في فضل طلب العلم: روي عن عبادة بن الصامت وعوف بن مالك وحذيفة رضي الله عنهم أنهم قالوا: ( أول علم يرفع من الناس الخشوع حتى لا ترى خاشعاً ).

وساق أحاديث أخر في هذا المعنى، ثم قال: ففي هذه الأحاديث أن ذهاب العلم بذهاب العمل، وأن الصحابة رضي الله عنهم فسروا ذلك بذهاب العلم الباطن من القلوب وهو الخشوع. وقد ساق محقق الكتاب للأثر السابق عدة طرق وقال: إنه يتقوى بها.

فالصلاة إذاً صلة بين العبد وربه، ينقطع فيها الإنسان عن شواغل الحياة، ويتجه بكيانه كله إلى ربه، يستمد منه الهداية والعون والتسديد، ويسأله الثبات على الصراط المستقيم، ولكن الناس يختلفون في هذه الصلاة، فمنهم من تزيده صلاته إقبالاً على الله، ومنهم من لا تؤثر فيه صلاته إلى ذلك الحد الملموس، بل هو يؤديها بحركات وقراءة وذكر وتسبيح، ولكن من غير شعور كامل لما يفعل، ولا استحضار لما يقول. والصلاة التي يريدها الإسلام ليست مجرد أقوال يلوكها اللسان، وحركات تؤديها الجوارح، بلا تدبر من عقل ولا خشوع من قلب. ففي سنن الترمذي عن أبي هريرة قال: قال رسول الله : { إن أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة من عمله صلاته، فإن صلحت فقد أفلح وأنجح، وإن فسدت فقد خاب وخسر، فإن انتقص من فريضته شيء، قال الرب عز وجل: انظروا هل لعبدي من تطوع فيكمل بها ما انتقص من الفريضة؟ ثم تكون سائر أعماله على هذا } .

ولما يعانيه كثير من الناس من قلة الخشوع في الصلاة، فقد رأينا أن نلتمس بعض الأسباب التي تعيدنا إلى الصلاة الحقيقية التي توثق صلتنا بربنا عز وجل وهي صلاة القلب والجوارح وتذللها لله تبارك وتعالى. وقد امتدح الله عز وجل أهل هذه الصفة من المؤمنين حيث قال تعالى: ( قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ، الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ ) [المؤمنون:1-2].

ولعلنا بعد ما تقرأ قوله سبحانه: ( إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ ) [العنكبوت:45] نسأل أنفسنا ما بال الكثيرين منا يخرجون من صلاتهم، ثم يأتون بأفعال وأمور منكرة، شتان بينها وبين ما تتركه صلاة الخاشعين الأوابين من أثر على أصحابها، الذي يخرج أحدهم من صلاته وهو يحس بأن كل صلاة تغسل ما في قلبه من أدران الدنيا وتقربه إلى الله عز وجل.


أسباب الخشوع:

إذاً فلابد من أسباب لحصول الخشوع، ولا ريب أن هناك خللاً ونقصاً في أدائنا للصلاة، ولعلنا في هذه العجالة نستعرض بعض الأسباب المعينة - بإذن الله - على الخشوع في الصلاة وهي:

1- الإيمان الصادق والاعتقاد الجازم بما يترتب على الخشوع من فضل عظيم في الدنيا والآخرة، من الإحساس بالسكون والطمأنينة وراحة لا مثيل لها، وطيب نفس يفوق الوصف. قال تعالى: ( قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ، الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ ) [المؤمنون:1-2]، وروى مسلم عن عثمان بن عفان قال: سمعت رسول الله يقول: { ما من امرىء مسلم تحضره صلاة مكتوبة، فيحسن وضوءها وخشوعها وركوعها إلا كانت كفارة لما قبلها من الذنوب ما لم تؤت كبيرة، وذلك الدهر كله } والآيات والأحاديث الدالة على فضل الخشوع كثيرة.

2- الإكثار من قراءة القرآن والذكر والاستغفار وعدم الإكثار من الكلام بغير ذكر الله، كما في الحديث: { لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله، فإن كثرة الكلام بغير ذكر الله تعالى قسوة للقلب! وإن أبعد الناس من الله القلب القاسي } [رواه الترمذي] فقراءة القرآن وتدبره من أعظم أسباب لين القلب قال تعالى: ( اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُّتَشَابِهاً مَّثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ) [الزمر:23] فالقراءة والذكر حصن من الشيطان ووساوسه، وهي سبب لأطمئنان القلوب الذي يفقده الكثير من الناس، قال تعالى: ( الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ ) [الرعد:28] كما أن الإكثار من ذكر الله عز وجل سبب للفلاح، قال تعالى: ( وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيراً لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) [الجمعة:10] وليس المقام لبيان فضل الذكر، ولكن أردنا التنويه إلى أنه سبب من أسباب الخشوع، ومن يريد معرفة ذلك – فضل الذكر - فعليه الرجوع إلى كتاب الله والأذكار التي تثبت عن النبي .

ومع هذا أيضاً الحرص على مجاهدة الشيطان، وذلك بأن يعقد العزم على مجاهدته من قبل القيام إلى الصلاة، وإن دخل عليه في أول صلاته فلا يستسلم له في وسطها أو آخرها، بل ينبغي أن يجاهد الشيطان حتى اللحظة الأخيرة من الصلاة، فالشيطان يسعى إلى تشتيت الذهن حتى لا يعقل المصلي شيئاً من صلاته، روى مسلم عن عثمان بن أبي العاص أنه قال: { يا رسول الله، إن الشيطان حال بيني وبين صلاتي وبين قراءتي يلبسها علي، فقال رسول الله : "ذاك شيطان يقال له خنزب، فإذا أحسسته فتعوذ بالله منه، واتفل على يسارك ثلاثاً"، ويقول راوي الحديث: ففعلت ذلك فأذهبه الله عز وجل عني }.

إذاً فينبغي أن يستمر المصلي في المجاهدة ولا ينقطع بأن يشمر عن ساعد الجد، فإذا لم يخشع في هذه الصلاة فليعقد العزم على الخشوع في الأخرى، وإن قل خشوعه في هذه فليحرص على كمال الخشوع في التي تليها، وهكذا ولا يتضجر من طول المجاهدة، ويسأل الله سبحانه وتعالى أن يعينه على ذلك.

3- دوام محاسبة النفس ولومها على ما لاينبغي من الاعتقاد والقول والفعل، قال تعالى: ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) [الحشر:18]. وكان أمير المؤمنين عمر بن الخطاب يقول: (حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا، وزنوا أنفسكم قبل أن توزنوا، وتزينوا للعرض الأكبر).

وأيضاً البعد عن المعاصي بصرف النظر عما يحرم النظر إليه، وكذا حفظ اللسان والسمع وسائر الجوارح وإشغالها بما يخصها من عبودية، وصرفها بالنظر في كتاب الله وسنة رسوله والكتب العلمية المفيدة، وما يباح النظر إليه، والتفكير في مخلوقاته سبحانه وتعالى، والاستماع إلى الطيب من القول، والتحدث في المفيد، فلاشك أن الذنوب تقيد المرء وتحجزه عن أداء العبادات على الوجه المطلوب، فكل إنسان يعرف ما هو واقع فيه من الذنوب وعليه أن يسعى في إصلاح حاله، والإصلاح متعلق بمحاسبة النفس، حيث إن المرء إذا حاسب نفسه بحث عما يصلحها.

4- تدبر وتفهم ما يقال في الصلاة وعدم صرف النظر فيما سوى موضع السجود مستشعراً بذلك رهبة الموقف، يقول الإمام ابن القيم في الفوائد: (للعبد بين يدي الله موقفان: موقف بين يديه في الصلاة، وموقف بين يديه يوم لقائه، فمن قام بحق الموقف الأول هون عليه الموقف)، قال تعالى: ( وَمِنَ اللَّيْلِ فَاسْجُدْ لَهُ وَسَبِّحْهُ لَيْلاً طَوِيلاً، إِنَّ هَؤُلَاء يُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ وَيَذَرُونَ وَرَاءهُمْ يَوْماً ثَقِيلاً) [الإنسان:26-27].

فلابد من إعطاء هذا الموقف حقه من خضوع وخشوع وانكسار إجلالاً لله عز وجل، واستشعاراً بأن هذه الصلاة هي الصلاة الأخيرة في الدنيا، فلو استقر هذا الشعور في نفس المصلي لصلى صلاة خاشعة. روى الإمام أحمد عن أبي أيوب الأنصاري- رضي الله عنه- قال: جاء رجل إلى النبي فقال: { يا رسول الله عظني وأوجز، فقال عليه الصلاة والسلام: "إذا قمت في صلاتك فصل صلاة مودع، ولا تكلم بكلام تعذر منه غداً، واجمع اليأس مما في أيدي الناس" }.



وأيضاً هناك أسباب أخرى للخشوع نذكر منها:

الهمة: فإنه متى أهمك أمر حضر قلبك ضرورة، فلا علاج لإحضاره إلا صرف الهمة إلى الصلاة، وانصراف الهمة يقوي ويضعف بحسب قوة الإيمان بالآخرة واحتقار الدنيا.

إدراك اللذة: التي يجدها العباد في صلاتهم وهي التي عبر عنها ابن تيميه رحمه الله بقوله: إن في الدنيا جنة من لم يدخلها لم يدخل جنة الآخرة.

ولا تظن أن مسلماً وجد هذه اللذة وذاق طعمها يفرط فيها ويتساهل في طلبها. وهذه اللذة كما قال ابن القيم رحمه الله تقوى بقوة المحبة وتضعف بضعفها. لذا ينبغي للمسلم أن يسعى في الطرق الموصلة إلى محبة الله.

التبكير إلى الصلاة: وذلك بأن يهيأ القلب للوقوف أمام الله عز وجل، فينبغي للمسلم أن يأتي إلى الصلاة مبكراً ويقرأ ما تيسر من القرآن بتدبر وخشوع، فذلك أدعى للخشوع في الصلاة، يقول عليه الصلاة والسلام في الحديث الذي رواه البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه: { لو يعلم الناس ما في النداء والصف الأول، ثم لم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لاستهموا، ولو يعلمون ما في التهجير لاستبقوا إليه.. } الحديث. وفرق بين شخص جاء إلى الصلاة من مجلس كله لغو وحديث في الدنيا، وبين شخص قام إلى الصلاة وقد هيأ قلبه للوقوف أمام الله لما قرأه من كلام الله عز وجل، فلاشك أن حال الثاني مع الله أفضل من الأول بكثير.

أن يستحي العبد من الله أن يتقرب إليه عز وجل بصلاة جوفاء خالية من الخشوع والخوف، فالشعور بالاستحياء من الله يدفع المسلم إلى إتقان العبادة والتقرب إلى الله بصلاة خاشعة فيها معاني الخوف والرهبة.

أن يدرك المسلم حال الصحابة والسلف في الصلاة، فقد ذكر ابن تيميه رحمه الله أن مسلم بن يسار كان يصلي في المسجد فانهدم طائفة منه وقام الناس، وهو في الصلاة لم يشعر. وكان عبدالله بن الزبير يسجد، فأتى المنجنيق فأخذ طائفة من ثوبه، وهو في الصلاة لا يرفع رأسه، وقالوا لعامر ابن عبدالقيس: أتحدث نفسك بشيء في الصلاة؟ فقال: أو شيء أحب إلي من الصلاة أحدث به نفسي؟ قالوا: لا، ولكن بأهلينا وأموالنا، فقال: لأن تختلف الألسنة (الرماح) في أحب إلي من أن أحدث نفسي بذلك. وأمثال هذا متعدد.

تلك بعض الأسباب المعينة – بإذن الله – على الخشوع في الصلاة، والله نسأل أن يعيننا على طاعته عز وجل على الوجه الذي يرضيه عنا.

سبحان ربك رب العزة عما يصفون، وسلام على المرسلين، والحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد





منقول لتعم الفائده ...










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:34 am

أهمية الصلاة في وقتها على جسم الانسان

أهمية الصلاة في وقتها على جسم الانسان

صلاة الفجر
يستيقظ المسلم في الصباح ليصلي صلاة الصبح
: وهو على موعد مع ثلاثة تحولات مهمة
الإستعداد لاستقبال الضوء في موعده -
مما يخفض من نشاط الغدة الصنوبرية *
وينقص الميلاتونين *
وينشط العمليات الأخرى المرتبطة بالضوء *
نهاية سيطرة الجهاز العصبي ( غير الودّي ) المهدّئ ليلاً -
وانطلاق الجهاز ( الودّي ) المنشّط نهاراً
الاستعداد لاستعمال الطاقة التي يوفرها -
ارتفاع الكورتيزون صباحاً وهوارتفاع يحدث ذاتياً
وليس بسبب الحركة والنزول من الفراش
بعد وضع الإستلقاء
كما ان هرمون السيرنونين يرتفع في الدم وكذلك الأندرفين

صلاة الظهر
: يصلي المسلم الظهر وهو على موعد مع ثلاث تفاعلات مهمة
يهدئ نفسه بالصلاة إثر الإرتفاع الأول -
لهرمون الأدرينالين آخر الصباح
يهدئ نفسه من الناحية الجنسية -
حيث يبلغ التستوستيرون قمته في الظهر
تطالب الساعة البيولوجية الجسم بزيادة الإمدادات -
من الطاقة إذا لم يقع تناول وجبة سريعة
وبذلك تكون الصلاة عاملاً مهدئاً للتوتر الحاصل من الجوع

صلاة العصر
مع التأكيد البالغ على أداء الصلاة
لأنها مرتبطة بالقمة الثانية للأدرينالين
وهي قمة يصحبها نشاط ملموس في عدة وظائف خاصة
النشاط القلبي كما ان اكثر المضاعفات عند مرضى القلب
تحدث بعد هذه الفتره مباشرة
مما يدل على الحرج الذي يمر به العضوالحيوي
في هذه الفترة
ومن الطريف ان اكثر المضاعفات عند الأطفال حديثي الولادة
تحدث أيضاً في هذه الفترة
حيث ان موت الاطفال حديثي الولادة يبلغ اقصاه
في الساعة الثانية بعد الظهر
كما أن اكثر المضاعفات لديهم تحدث
بين الثانية والرابعة بعد الظهر
وهذا دليل آخر على صعوبة الفترة التي تلي الظهر
بالنسبة للجسم عموماً والقلب خصوصاً
أغلب مشكلات الأطفال حديثي الولادة مشكلات قلبية تنفسية
وحتى عند البالغين الأسوياء
حيث تمر أجسامهم في هذه الفترة بصعوبة بالغة
وذلك بارتفاع ببتيد خاص يؤدي إلى حوادث وكوراث رهيبة
وتعمل صلاة العصر على توقف الإنسان عن أعماله
ومنعه من الإنشغال بأي شيء آخر اتقاءً لهذه المضاعفات

صلاة المغرب
فهي موعد التحول من الضوء إلى الظلام
وهو عكس ما يحدث في صلاة الصبح
ويزداد إفراز الميلاتونين بسبب بدء دخول الظلام
فيحدث الإحساس بالنعاس والكسل
وبالمقابل ينخفض السيروتين والكورتيزون والأندروفين

صلاة العشاء
في موعد الإنتقال من النشاط إلى الراحة
عكس صلاة الصبح وتصبح محطة ثابتة لانتقال الجسم
من سيطرة الجهاز العصبي الودّي
إلى سيطرة الجهاز غير الودّي
لذلك فقد يكون هذا هو السر في سنّة تأخير هذه الصلاة
إلى قبيل النوم للإنتهاء من كل المشاغل
ثم النوم مباشرة بعدها
وفي هذا الوقت تنخفض حرارة الجسم ودقات قلبه
وترتفع هرمونات الدم
ومن الجدير بالملاحظة أن توافق هذه المواعيد الخمسة
مع التحولات البيولوجية المهمة في الجسم
يجعل من الصلوات الخمس منعكسات شرطية مؤثرة
مع مرور الزمن
فيمكن أن نتوقع أن كل صلاة تصبح في حد ذاتها
إشارة لانطلاق عمليات ما
حيث أن الثبات على نظام يومي في الحياة ذي محطات ثابتة
كما يحدث في الصلاة مع مصاحبة مؤثر صوتي وهو الأذان
يجعل الجسم يسيرفي نسق مترابط جداً مع البيئة الخارجية
: ونحصل من جراء ذلك على انسجام تام بين
المواعيد البيولوجية داخل الجسم -
والمواعيد الخارجية للمؤثرات البيئية -
كدورة الضوء ودورة الظلام
والمواعيد الشرعية بإداء الصلوت الخمس في أوقاتها..

منـــقـول حـتى تـــعــم الفــائــدة...

ولاتــنـســوا أحــبــائــي أن أحـــــــب الأعـــمـال إلــى الله تــعــالــى

الصـــــــلاة فــي وقــــــــتهــا..

صــلاتـــــكــ نـــجــاتــــكـــ..






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:35 am

بسم الله الرحمن الرحيم


الصلاة والسلام على رسول الله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد:

1- فضل صلاة الوتر:
إن صلاة الوتر فضلها عظيم، وأعظم ما يدل على ذلك هو:-
أنه صلى الله عليه وسلم لم يكن يدعها في حضر ولا سفر، وهذا دليل واضح على أهميتها.

2- حكم صلاة الوتر:
الوتر سنة مؤكدة.

3- وقت صلاة الوتر:
أجمع العلماء على أن وقت الوتر لا يدخل إلا بعد العشاء، وأنه يمتد إلى الفجر.
فعن أبي بصرة رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
" إن الله زادكم صلاة فصلوها بين العشاء والفجر" رواه أحمد.

4- أفضل وقت لصلاة الوتر:
الأفضل تأخير فعلها إلى آخر الليل وذلك لمن وثق باستيقاظه لحديث
جابر رضي الله عنه قال: قال رسول الله عليه وسلم: " من خاف أن لا يقوم آخر الليل ، فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخره فليوتر آخر الليل، فإن صلاة آخر الليل مشهودة ، وذلك أفضل " أخرجه مسلم.

5- عدد ركعات الوتر:
ليس للوتر ركعات معينة، وإنما أقله ركعة، لقوله صلى الله عليه وسلم:
" الوتر ركعة من آخر الليل " رواه مسلم.
ولا يكره الوتر بواحدة لقوله صلى الله عليه وسلم:
" ومن أحب أن يوتر بواحدة، فليفعل " أخرجه أبو داود
وأفضل الوتر إحدى عشرة ركعة يصليها مثنى مثنى ويوتر بواحدة
لقول عائشة رضي الله عنها: " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي بالليل إحدى عشرة ركعة يوتر منها بواحدة " وفي لفظ " يسلم بين كل ركعتين ويوتر بواحدة" أخرجه مسلم.
ويصح أكثر من ثلاث عشرة ركعة ولكن يختمهن بوتر كما جاء في الحديث: " صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشيت الصبح أوتر بواحدة" أخرجه البخاري.

6- القراءة في الوتر:
يسن للمصلي أن يقرأ في الركعة الأولى من الوتر بـ { سبح اسم ربك الأعلى } وفي الركعة الثانية بـ { قل ياأيها الكافرون } وفي الثالثة بـ { قل هو الله أحد }
لحديث عائشة رضي الله عنها قالت : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ في الركعة الأولى بـ { سبح اسم ربك الأعلى } وفي الثانية بـ { قل ياأيها الكافرون } وفي الثالثة بـ { قل هو الله أحد } والمعوذتين " أخرجه الترمذي.

7- القنوت في الوتر:
القنوت في الوتر مستحب وليس بواجب، والدليل على مشروعيته:
أنه صلى الله عليه وسلم كان يقنت في ركعة الوتر ولم يفعله إلاّ قليلاً.
ولما روي عن الحسن بن علي رضي الله عنهما قال: " علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولهن في الوتر: اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، تباركت ربنا وتعاليت " أخرجه أبو داود.

8- محل القنوت:
القنوت في الوتر يكون في الركعة الأخيرة من الوتر بعد الفراغ من القراءة وقبل الركوع، كما
يصح بعد الرفع من الركوع وكلها قد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم.

9- قضاء من فاته الوتر:
ذهب جمهور العلماء إلى مشروعية قضاء الوتر.
فقد جاء عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" من نام عن وتره أو نسيه فليصله إذا ذكره " أخرجه أبو داود.
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: " إذا أصبح أحدكم ولم يوتر فليوتر " أخرجه الحاكم.
والسنة قضاؤها ضحى بعد ارتفاع الشمس وقبل وقوفها, شفعاً لا وتراً، فإذا كانت عادتك الإيتار بثلاث ركعات في الليل فنمت عنها أو نسيتها شرع لك أن تصليها نهاراً أربع ركعات في تسليمتين، وإذا كانت عادتك الإيتار بخمس ركعات في الليل فنمت عنها أو نسيتها شرع لك أن تصلي ست ركعات في النهار في ثلاث تسليمات، وهكذا الحكم فيما هو أكثر من ذلك.

10- حكم ترك صلاة الوتر:
فقد سئل شيخ الإسلام ابن تيمية عن ذلك فقال: " الحمد لله، الوتر سنة باتفاق المسلمين، ومن أصر على تركه فإنه ترد شهادته، والوتر أوكد من سنة الظهر والمغرب والعشاء، والوتر أفضل الصلاة من جميع تطوعات النهار، كصلاة الضحى، بل أفضل الصلاة بعد المكتوبة صلاة الليل، وأوكد ذلك الوتر وركعتا الفجر، والله أعلم ".
هذا والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد

م

ن

ق

و


ل

























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:36 am

أهـــمــيــة صــلاة الفــجـــــر...

قـال تــعــالــى:"أقــم الصـلاة لــدلـــوكـ الشــمــس إلــى غــسق الـــليــل وقــرآن الفـــجــر إن قـــرآن الفــجــر كــان مــشــهـودا"
قــرآن الفـــجــر يــعــني صـلاة الفــجــر ...مــشــهــودا تــشـهــده مــلائــكــة اللــيــل والنــهـــار..
فهى تصلى فى أشد لحظات الظلام..........
ولكنها تشع نور فى قلب من يحافظ عليها وكيف لا ومن يحافظ عليها فهو فى كنف الله وحفظه.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
من صلى الصبح فى جماعة فهو فى ذمة الله.
أهمية صلاة الفجر:تحميك من دخول النار
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(لن يلج النار أحد صلى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها)تضمن لك دخول الجنة.
قال صلى الله عليه وسلم :
(من صلى البردين دخل الجنة)والبردين هما الفجر والعصر.
_ براءة من النفاق
قال ابن مسعود رضى الله عنه (كنا نشهد صلاة الفجر مع النبى فى جماعة وما يتخلف عنها الا منافقا بين النفاق)
أسباب ضياع صلاة الفجر.
1_الذنوب: لايفوت أحد صلاة الجماعة الا بذنب.
2_ الصحبة:فصحبة السوء هى مهلكة هذه الايام فا حذر من أصدقائك.
3_السهرو القاعدة تقول من نام مبكرا استيقظ مبكرا.
أمة لا تستحق النصر.تتساءل ويتساءل معنا الكثيرين ..لماذا لاينصر الله الاسلام رغم كل مايحدث للمسلمين فى كل مكان !! والرد يأتيك على لسان (جولد مائير) رئيسة اسرائيل السابقة.
عندما يصبح عدد المسلمين فى صلاة الفجر مثل صلاة الجماعة ..حينئذ ينتصروا علينا .
فهل ينزل النصر على أمة تقضى ليلها فى لهو وعبث وتنام حتى مطلع الشمس؟
أم ينزل النصر على أمة يكون ليلها بالذكر والصلاة ؟
فصلاة الفجر..بداية النصر ......فهيا لاتؤخر النصر
.
م
ن
ق
و
ل...






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:38 am

أهـــمــيــة صــلاة الفــجـــــر...

قـال تــعــالــى:"أقــم الصـلاة لــدلـــوكـ الشــمــس إلــى غــسق الـــليــل وقــرآن الفـــجــر إن قـــرآن الفــجــر كــان مــشــهـودا"
قــرآن الفـــجــر يــعــني صـلاة الفــجــر ...مــشــهــودا تــشـهــده مــلائــكــة اللــيــل والنــهـــار..
فهى تصلى فى أشد لحظات الظلام..........
ولكنها تشع نور فى قلب من يحافظ عليها وكيف لا ومن يحافظ عليها فهو فى كنف الله وحفظه.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
من صلى الصبح فى جماعة فهو فى ذمة الله.
أهمية صلاة الفجر:تحميك من دخول النار
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(لن يلج النار أحد صلى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها)تضمن لك دخول الجنة.
قال صلى الله عليه وسلم :
(من صلى البردين دخل الجنة)والبردين هما الفجر والعصر.
_ براءة من النفاق
قال ابن مسعود رضى الله عنه (كنا نشهد صلاة الفجر مع النبى فى جماعة وما يتخلف عنها الا منافقا بين النفاق)
أسباب ضياع صلاة الفجر.
1_الذنوب: لايفوت أحد صلاة الجماعة الا بذنب.
2_ الصحبة:فصحبة السوء هى مهلكة هذه الايام فا حذر من أصدقائك.
3_السهرو القاعدة تقول من نام مبكرا استيقظ مبكرا.
أمة لا تستحق النصر.تتساءل ويتساءل معنا الكثيرين ..لماذا لاينصر الله الاسلام رغم كل مايحدث للمسلمين فى كل مكان !! والرد يأتيك على لسان (جولد مائير) رئيسة اسرائيل السابقة.
عندما يصبح عدد المسلمين فى صلاة الفجر مثل صلاة الجماعة ..حينئذ ينتصروا علينا .
فهل ينزل النصر على أمة تقضى ليلها فى لهو وعبث وتنام حتى مطلع الشمس؟
أم ينزل النصر على أمة يكون ليلها بالذكر والصلاة ؟
فصلاة الفجر..بداية النصر ......فهيا لاتؤخر النصر
.
م
ن
ق
و
ل...






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:39 am

مـــخـــتــارات مـــن فـــتــاوى الـــصـــلاة



ترك الصلاة كفر
السؤال الخامس من الفتوى رقم ( 6396 ) :
س5: ما حكم الشخص الذي لا يؤدي أي فريضة من الفرائض المكتوبة كالصلاة مع أنه سالم معافى ويعمل الخير للناس ويبتعد عن الشر ويقول: إن الله غفور رحيم؛ لأنني لا أعمل الشر ولكن أحب عمل الخير، وأيضا بعض الناس يصلون ويعملون الخيرات ولكن هناك أشياء يعملونها مثل الزنا والربا أو شرب الخمر مع أنه محافظ على الصلوات كلها، فما الحكم على مثل هذا الشخص؟
ج5: أولا: ترك الصلاة كفر أكبر وإن لم يجحد وجوبها في أصح قولي العلماء؛ لقرل النبي صلى الله عليه وسلم: العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر ، وما جاء في معناه من الأحاديث.
ثانيا: فعل الزنى كبيرة من كبائر الذنوب، وكذلك التعامل بالربا وشرب الخمر وجميع هذه المعاصي من الكبائر لا يخرج فاعلها بفعلها من الإسلام إذا لم يستحلها، لكنه على خطر كبير وإن مات مصرا عليها فهو تحت مشيئة الله سبحانه إن شاء غفر له وإن شاء عذبه بقدر كبيرته ومآله إلى الجنة؛ لقول الله تعالى: سورة النساء الآية 48 إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ الآية.
وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
(الجزء رقم : 1، الصفحة رقم: 735)
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء



مدافعة الأخبثين
السؤال السادس من الفتوى رقم ( 10616 )
س6: هل يمكن للمسلم أن يصلي وهو يريد أن يقضي الحاجة؟
ج6: لا يجوز للمسلم أن يصلي وهو يدافع البول أو الغائط لقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا صلاة بحضرة الطعام ولا وهو يدافعه الأخبثان أخرجه مسلم في صحيحه.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
(الجزء رقم : 7، الصفحة رقم: 25)

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء


إذا فعل أفعالا منكرة وأصر عليها هل يترك صلاة الجماعة
الفتوى رقم ( 12714 )
س: يوجد أخ في الإسلام يصلي الفروض الخمسة في المسجد، ولكنه يفعل ذنوبا وأخطاء وإنه ضعيف الإيمان، ولكنه يفعل هذه الأخطاء، فسأل أخا غيري، فقال له: لو فعلت هذه الأخطاء لا تصلي، أي قال له: يختار إما أن يصلي أو يترك الصلاة لهذه الأخطاء، فعندما سألني قلت له: مهما تفعل هذه الأخطاء لا تترك صلاة الجماعة، حيث يمكن أن يغفر الله لك هذه الذنوب عندما تصلي وتكثر من الدعاء، وهذه الأخطاء مثل غض البصر وغير ذلك، ولكن أنا بصراحة لا أعرف هل هذا الجواب خطأ أم صواب، وقد قلت له ذلك حتى لا يترك الصلاة، فأرجو الإجابة عليه وأجعله يرى الإجابة حتى يقتنع بها؟
ج: قد أحسنت في أمرك لأخيك المسلم بأن يستمر على أداء الصلاة جماعة وأن يواظب عليها مهما فعل من الأخطاء، لأن المعاصي إن كانت صغيرة مثل عدم غض البصر فإنها تكفرها الصلوات الخمس والجمعة والاستغفار وغير ذلك، وإن كانت كبائر مثل السرقة والزنا فإنها تكفر بالتوبة النصوح.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
(الجزء رقم : 7، الصفحة رقم: 299 ـ 300)
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء


وجوب الصلاة على المكلف
السؤال الثالث من الفتوى رقم 4321
س: هل الصلاة واجبة في جميع الحالات، وهل الامتناع عن الصلاة لإحساس الشخص أنه غير جدير بالصلاة أو أنه يصلي ورغم هذا يفعل ما نهى الله عنه، هل هذا خطأ، وهل له أن يصلي في جميع الحالات؟
جـ: الصلاة واجبة على كل مكلف من الرجال والنساء كل يوم وليلة خمس مرات بالنص والإجماع، وهي عمود الإسلام وأعظم أركانه بعد الشهادتين سواء كان مرتكبا لشيء من الذنوب أو غير مرتكب لها بل مرتكب الذنوب أحوج إلى ما يغفر الله به ذنوبه بإتباع السيئة الحسنة كالصلاة والصيام والصدقات ونحوها من الأعمال الصالحات قال الله تعالى: سورة هود الآية 114 وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ
وعلى المسلم أن يحصن نفسه بذكر الله ومراقبته وتلاوة
كتابه الكريم وعظم الرجاء في عفوه ومغفرته حتى لا يتسرب اليأس إلى قلبه، وليس وقوع الذنوب منه دليلا على فساد صلاته أو صيامه أو زكاته أو غيرها من عباداته فقد يجتمع في الإنسان مطلق الإيمان والأعمال الصالحات مع ارتكابه لما نهى الله عنه سوى الشرك بالله وغيره من نواقض الإسلام، ونسأل الله تعالى أن يمنحنا وإياك الفقه في الدين والثبات عليه، والله المستعان.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
(الجزء رقم : 6، الصفحة رقم:5 ـ 8)
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

منقول









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:40 am

يامن لا تصلي... أدخل لكي تعرف مصيرك
انها الصلاة .. الصلاة .. قد تكون سمعت كثيرا أو مرّ بك بأن الصلاة عمود الدين
أتعلم ماذا يعني عمود الدين !!
يعني هي ما يقوم عليه الدين ..
تخيل خيمة بلا عمود !! كيف لها أن تقف !! مستحيل !!

قد تكون قرأت .. بأن الصلاة إن صلحت صلح سائر العمل ، وإن فسدت فسد سائر العمل ..
يا الله .. إن فسدت فسد سائر العمل .. اذا كان هذا جزاء من صلى لكن صلاته فاسدة .. فكيف بمن لا يصلي أصلا !!!!!

أرءيت كيف أن الموضوع خطييير .. اقرأ معي هذه الآية في سورة المدثر..

عندما يدخل أهل الجنة ويحصل لهم فيها جميع مطلوباتهم
ويأخذون يتحادثون و يتساءلون حتى يسألوا عن المجرمين
فيطّلعون عليهم وهم في وسط الجحيم يُعذّبون فيقولون لهم
(( ما سلككم في سقر ))
يعني أي شيء أدخلكم نار جهنم ؟؟ وبأي ذنب استحققتموها ؟؟ أتدري بماذا يرد المجرمون ..!! أخبرنا الله سبحانه برده
(( قالوا لم نكُ من المصلين ))

الله أكبر .. أرءيت بماذا ردوا !!
اعترفوا بأنهم كانوا لا يصلون لذا استحقوا عذاب الله ..
بل واسمع معي هذه الآية .. التي غفل عنها الكثير ..
[ فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصّلاةَ وَاتّبَعُوا الشّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْن غَيّا ] ( مريم :59 )

أتعلمي ماهو الغي ؟!!

جاء عن ابن مسعود رضي الله عنه قال :
(الغي نهر أو واد في جهنم من قيـح ! بعيد القعر ، خبيث الطعم ، يُقذف فيه الذين يتبعون الشهوات! )

نسأل الله العافية والسلامة..
فيامن تقرأ هذه الكلمات ..
ألا فكرت يوما أن تقف لحظة لتحاسب نفسك ..
ألسنا نعلم بأن هذه الدنيا فانية وأنها لن تدوم أبدا لأي مخلوق ..
فلا تغتر بها وبزينتها وزخرفها الفاني!
ألسنا نعلم بأن الموت لا يعرف صغيرا ولا كبيرا .. يأتي بغتة ..

فلان مات وعمره 60 .. فلان مات وعمره 20 .. فلان مات وعمره 16..
لا أحد منا يعلم متى هي منيته!

فكيف ستكون حالك إذا مت وأنت لا تصلي !؟
أي خير ترجوه!

من الذي سيدعو لك أو يستغفر لك أو يتصدق عنك .. كيــف!
كيــف يدعونك لك بعدما تموت. وأنت لم تكن تصلي !!!!!!!!
هل هذه هي الخاتمة التي تتمناها .. يأتيك الموت وأنت لا تصلي !
هل تريدين أن تحشر يوم القيامة مع أئمة الكفر مع فرعون وابوجهل وأبيّ بن خلف!!
هناك أشياء عديدة فظيعة رهيبة .. كم أشغلتنا الدنيا وأغفلتنا عنها!!

سكرات الموت القبر وظلمته وحشته
الحشر
الحساب
الصراط

رحماك يارب .. تذكر.. أنها كانت خمسين صلاة .. تخيل 50 صلاة!
فخففها الله وجعلها خمس صلوات ..
أوبعد هذا نتهاون ونتكاسل!


أيضا من المعروف أن الشخص إذا أخذ يحتضر وأوشك على الرحيل عن الدنيا وصّى بأهم ما عنده ..
فمابالك إذا كان هذا الشخص .. رسول ونبي بل وأفضل الخلق وأرحم الناس بالناس الذي نصح الأمة وبلغ ما أمره به ربه ..
أتدري ما آخر وصية وصى بها عليه الصلاة والسلام وهو على فراش الموت .. إنها " الصلاة الصلاة وما ملكت أيمانكم "


أرءيت مدى أهمية الصلاة !! ..
الصلاة نور القلب وقرة العين .. . . . هيـــــا .. نعم هيـــا
فلنعلنها توبة صادقة لله تعالى
من الآن
من هذه اللحظة
لا تسوف إلى غد أو بعد غد فلا تدري ما حالك ذلك الوقت !
قم الآن وتوضأ وأقبل على الرحمن الذي لا يرد من يسأله
وانعم براحة وسعادة غامرة
واسأل الله التوفيق والثبات.
علمت كل هذا .. لماذا لا تصلــي


للامانه منقول للتذكير







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:43 am

بسم الله الرحمن الرحيم

كيفية صلاة النبي صلى الله عليه وسلم

لسماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله
كلمة صدرت من مكتب سماحته ونشرت في كتيب

الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على عبده ورسوله نبينا محمد وآله وصحبه.

أما بعد : فهذه كلمات موجزة في بيان صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم ، أردت تقديمها إلى كل مسلم

ومسلمة ؛ ليجتهد كل من يطلع عليها في التأسي به صلى الله عليه وسلم في ذلك ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم :

صلوا كما رأيتموني أصلي رواه البخاري ، وإلى القارئ بيان ذلك :

1 - يسبغ الوضوء : وهو أن يتوضأ كما أمره الله؛ عملا بقوله سبحانه وتعالى : سورة المائدة الآية 6 يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وقول النبي صلى الله عليه وسلم :
لا تقبل صلاة بغير طهور ، رواه مسلم في الطهارة برقم ( 329 ) ، والترمذي في الطهارة برقم (1 ). وقوله صلى الله عليه وسلم للذي أساء صلاته : إذا قمت إلى الصلاة فأسبغ الوضوء

2 - يتوجه المصلي إلى القبلة : وهي الكعبة أينما كان بجميع بدنه قاصدا بقلبه فعل الصلاة التي يريدها من فريضة أو نافلة ، ولا ينطق بلسانه بالنية ؛ لأن النطق باللسان غير مشروع ؛ لكون النبي صلى الله عليه وسلم لم ينطق بالنية ولا أصحابه رضي الله عنهم ، ويجعل له سترة يصلي إليها إن كان إماما أو منفردا ، واستقبال القبلة شرط في الصلاة إلا في مسائل مستثناة معلومة موضحة في كتب أهل العلم.

3 - يكبر تكبيرة الإحرام قائلا : الله أكبر ، ناظرا ببصره إلى محل سجوده.

4 - يرفع يديه عند التكبير إلى حذو منكبيه أو إلى حيال أذنيه.

5 - يضع يديه على صدره ، اليمنى على كفه اليسرى ؛ لثبوت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم.

6 - يسن أن يقرأ دعاء الاستفتاح وهو : اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب ، اللهم نقني من خطاياي كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ، اللهم اغسلني من خطاياي بالماء والثلج والبرد .... ، وإن شاء قال بدلا من ذلك : سبحانك اللهم وبحمدك ، وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك ، وإن أتى بغيرهما من الاستفتاحات الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم فلا بأس ، والأفضل أن يفعل هذا تارة وهذا تارة ؛ لأن ذلك أكمل في الاتباع ، ثم يقول : أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله الرحمن الرحيم ، ويقرأ سورة الفاتحة ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب ويقول بعدها : آمين جهرا في الصلاة الجهرية ، ثم يقرأ ما تيسر من القرآن.

7 - يركع مكبرا رافعا يديه إلى حذو منكبيه أو أذنيه جاعلا
رأسه حيال ظهره واضعا يديه على ركبتيه مفرقا أصابعه ويطمئن في ركوعه ويقول : سبحان ربي العظيم ، والأفضل أن يكررها ثلاثا أو أكثر ، ويستحب أن يقول مع ذلك : سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي .

8 - يرفع رأسه من الركوع رافعا يديه إلى حذو منكبيه أو أذنيه قائلا : سمع الله لمن حمده إن كان إماما أو منفردا ، ويقول حال قيامه : ربنا ولك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه ملء السماوات وملء الأرض وملء ما بينهما وملء ما شئت من شيء بعد ، أما إن كان مأموما فإنه يقول عند الرفع : ربنا ولك الحمد ، إلى آخر ما تقدم ، ويستحب أن يضع كل منهما - أي الإمام والمأموم - يديه على صدره كما فعل في قيامه قبل الركوع لثبوت ما يدل على ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث وائل ابن حجر وسهل بن سعد رضي الله عنهما.

9 - يسجد مكبرا واضعا ركبتيه قبل يديه إذا تيسر ذلك ، فإن شق عليه قدم يديه قبل ركبتيه مستقبلا بأصابع رجليه ويديه القبلة ضاما أصابع يديه ويسجد على أعضائه السبعة : الجبهة مع الأنف ، واليدين ، والركبتين ، وبطون أصابع الرجلين ، ويقول : سبحان ربي الأعلى ، ويكرر ذلك ثلاثا أو أكثر ، ويستحب أن يقول مع ذلك :
سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي ، ويكثر من الدعاء لقول النبي صلى الله عليه وسلم : أما الركوع فعظموا فيه الرب ، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم ، ويسأل ربه من خير الدنيا والآخرة سواء كانت الصلاة فرضا أو نفلا ، ويجافي عضديه عن جنبيه وبطنه عن فخذيه وفخذيه عن ساقيه ، ويرفع ذراعيه عن الأرض ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : اعتدلوا في السجود ولا يبسط أحدكم ذراعيه انبساط الكلب .

10 - يرفع رأسه مكبرا ويفرش قدمه اليسرى ويجلس عليها ، وينصب رجله اليمنى ويضع يديه على فخذيه وركبتيه ، ويقول : رب اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني وعافني واجبرني ، ويطمئن في هذا الجلوس .

11 - يسجد السجدة الثانية مكبرا ويفعل فيها كما فعل في السجدة الأولى.

12 - يرفع رأسه مكبرا ويجلس جلسة خفيفة كالجلسة بين السجدتين ، وتسمى جلسة الاستراحة ، وهي مستحبة وإن تركها فلا حرج ، وليس فيها ذكر ولا دعاء ، ثم ينهض قائما إلى الركعة الثانية معتمدا على ركبتيه إن تيسر ذلك ، وإن شق عليه اعتمد على الأرض ، ثم يقرأ الفاتحة وما تيسر له من القرآن بعد الفاتحة ، ثم يفعل كما فعل في الركعة الأولى.

13 - إذا كانت الصلاة ثنائية ، أي ركعتين كصلاة الفجر والجمعة والعيد ، جلس بعد رفعه من السجدة الثانية ناصبا رجله اليمنى مفترشا رجله اليسرى واضعا يده اليمنى على فخذه اليمنى قابضا أصابعه كلها إلا السبابة ، فيشير بها إلى التوحيد وإن قبض الخنصر والبنصر من يده وحلق إبهامها مع الوسطى وأشار بالسبابة فحسن ؛ لثبوت الصفتين عن النبي صلى الله عليه وسلم ، والأفضل أن يفعل هذا تارة وهذا تارة ويضع يده اليسرى على فخذه اليسرى وركبته ، ثم يقرأ التشهد في هذا الجلوس ، وهو : التحيات لله والصلوات والطيبات ، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين ، أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، ثم يقول :
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد ، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد ، ويستعيذ بالله من أربع فيقول : اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم ، ومن عذاب القبر ، ومن فتنة المحيا والممات ، ومن فتنة المسيح الدجال ، ثم يدعو بما شاء من خير الدنيا والآخرة ، وإذا دعا لوالديه أو غيرهما من المسلمين فلا بأس ، سواء كانت الصلاة فريضة أو نافلة ؛ لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم في حديث ابن مسعود لما علمه التشهد : ثم ليتخير من الدعاء أعجبه إليه فيدعو وفي لفظ آخر : رواه مسلم في الصلاة برقم ( 609 ). ثم ليتخير بعد من المسألة ما شاء ، وهذا يعم جميع ما ينفع العبد في الدنيا والآخرة ، ثم يسلم عن يمينه وشماله قائلا : السلام عليكم ورحمة الله ، السلام عليكم ورحمة الله .

14 - إن كانت الصلاة ثلاثية كالمغرب أو رباعية كالظهر والعصر والعشاء فإنه يقرأ التشهد المذكور آنفا مع
الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم ينهض قائما معتمدا على ركبتيه رافعا يديه إلى حذو منكبيه قائلا : الله أكبر ، ويضعهما - أي يديه - على صدره كما تقدم ، ويقرأ الفاتحة فقط وإن قرأ في الثالثة والرابعة من الظهر زيادة عن الفاتحة في بعض الأحيان فلا بأس ؛ لثبوت ما يدل على ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث أبي سعيد رضي الله عنه ، وإن ترك الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بعد التشهد الأول فلا بأس ؛ لأنه مستحب وليس بواجب في التشهد الأول ، ثم يتشهد بعد الثالثة من المغرب وبعد الرابعة من الظهر والعصر والعشاء ، كما تقدم ذلك في الصلاة الثنائية ، ثم يسلم عن يمينه وشماله ويستغفر الله ثلاثا ، ويقول : اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ، وهو على كل شيء قدير ، لا حول ولا قوة إلا بالله ، اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ، ولا ينفع ذا الجد منك الجد ، لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إياه ، له النعمة وله الفضل ، وله الثناء الحسن ، لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون ، ويسبح الله ثلاثا وثلاثين ويحمده مثل ذلك ويكبره مثل ذلك ويقول
تمام المائة : لا الله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ، وهو على كل شيء قدير ، ويقرأ آية الكرسي ، وقل هو الله أحد ، وقل أعوذ برب الفلق ، وقل أعوذ برب الناس بعد كل صلاة ، ويستحب تكرار هذه السور الثلاث ثلاث مرات بعد صلاة الفجر وصلاة المغرب ؛ لورود الأحاديث بها عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وكل هذه الأذكار سنة وليست بفريضة.

ويشرع لكل مسلم ومسلمة أن يصلي قبل الظهر أربع ركعات وبعدها ركعتين وبعد المغرب ركعتين وبعد العشاء ركعتين وقبل صلاة الفجر ركعتين ، الجميع اثنتا عشرة ركعة ، وهذه الركعات تسمى الرواتب ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحافظ عليهما في الحضر ، أما في السفر فكان يتركها إلا سنة الفجر والوتر ؛ فإنه كان عليه الصلاة والسلام يحافظ عليهما حضرا وسفرا.

والأفضل أن تصلى هذه الرواتب والوتر في البيت ، فإن صلاها في المسجد فلا بأس ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : أفضل الصلاة صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة .
والمحافظة على هذه الركعات من أسباب دخول الجنة ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : من صلى اثنتي عشرة ركعة في يومه وليلته تطوعا بنى الله له بيتا في الجنة رواه مسلم في صحيحه.
وإن صلى أربعا قبل العصر ، واثنتين قبل صلاة المغرب ، واثنتين قبل صلاة العشاء فحسن ؛ لأنه قد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم ما يدل على ذلك ، وإن صلى أربعا بعد الظهر وأربعا قبلها فحسن ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : من حافظ على أربع ركعات قبل الظهر وأربع بعدها حرمه الله تعالى على النار رواه الإمام أحمد وأهل السنن بإسناد صحيح عن أم حبيبة رضي الله عنها.

والمعنى أنه يزيد على السنة الراتبة ركعتين بعد الظهر ؛ لأن السنة الراتبة أربع قبلها وثنتان بعدها.
فإذا زاد ثنتين بعدها حصل ما ذكر في حديث أم حبيبة رضي الله عنها.

(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 7 ـ 17)

والله ولي التوفيق ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد بن عبد الله وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان إلى يوم الدين.
الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد.
عبد العزيز بن عبد الله بن باز






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:44 am

مادمت لا تصلـــــي ...!!!!


في يوم القيامة :
1ـ مادمت لا تصلي ستسحب على وجهك على جمر من النار.
2.مادمت لا تصلي ينظرالله إليك بعين الغضب وقت الحساب فيقع لحم وجهك.
3.مادمت لا تصلي ستحاسب حساباً شديداً ويأمر الله بك إلى النار.


في القبر :
1.مادمت لا تصلي سيضيق عليك قبرك حتى تختلف أضلاعك.
2.مادمت لا تصلي سيوقد عليك قبرك وتتقلب على الجمر كل ليله وكل نهار.
3.مادمت لا تصلي فلك موعد مع ثعبان كل يوم خمساً فما زال يعذبك عن ترك
صلاة الفجر حتى صلاة الظهر وما زال يعذبك عن ترك صلاة الظهر حتى صلاة
العصر وهكذا....
بكل ضربة من هذا الثعبان تغوص في الأرض سبعين ذراعاً.... .....


عند الموت :
1.ما دمت لا تصلي ستموت ذليلاً.
2.ما دمت لا تصلي ستموت جائعاً.
3.ما دمت لا تصلي ستموت عطشاناً ولوسقيت بحار الدنيا.


في الدنيا :
1.ما دمت لا تصلي ينزع الله البركة من عمرك .
2.ما دمت لا تصلي ظلمة مستديمة في وجهك .
3.ما دمت لا تصلي كل عمل تعمله لاتؤجر عليه من الله .
4.ما دمت لا تصلي لايرفع دعاؤك الى السماء.
5.مادمت لاتصلي لايقبل دعاء غيرك لك .
6. مادمت لاتصلي تمقتك الخلائق في دار الدنيا .

.


.


.

فهل مازلت لاتصلي .. ؟؟؟؟؟؟؟








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:45 am

هديه لمن لا يصلون الفجر





رجل إستيقظ مبكرا ليصلي صلاه الفجر في المسجد فلبس ملابسه
وتوضأ
وذهب إلى
المسجد

وفي منتصف الطريق تعثر ووقع وتوسخت ملابسهفقام ورجع إلى بيته
وغير
ملابسه

وتوضأ

وذهب ليصلي وفي نفسالمكان تعثر ووقع وتوسخت ملابسه ثم قام
ورجع
إلى
بيتهوغير
ملابسه
وتوضأ وعندما خرج من البيت لقي شخص معه مصباح فسأله : من أنت
قال

انا رأيتك
وقعت
مرتين وقلت انور لك الطريق إلى المسجد .. ونورله الطريق
للمسجد
وعندما وصلا
إلى باب المسجد

قال له: أدخل لنصلي . فرفض الدخول وكرر طلبه لكنه رفض وبشده
الدخول
للصلاة
فسأله : لماذا

لاتحب أن تصلي ؟ فقال له: انا الشيطان وانا من أوقعتكفي
المره
الاولى لكي
ترجع البيت ولاتصلي

بالمسجد ولكنك رجعت ولمارجعت إلى البيت غفر الله لك ذنوبك ،،
ولما
أوقعتك
المرة الثانية
ورجعتإلى البيت غفر الله لأهل بيتك ،،وفي المرة الثالثة خفت
أن أوقعك فيغفر
اللهلاهل قريتك.
فلا تجعلوا للشيطان عليكم سبيلا
الله لا
إلَه إلا هُو الحَيُّالقَيّومُ
لا اله الا الله الحليم الكريم لا اله الا الله العلى العظيم
لااله الا الله رب السماوات السبع ورب العرش العظيم






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:46 am

كيف تستيقظ لصلاه الفجر الحل هنا
________________________________________


كيف تستيقظ لصلاة الفجر
لقد تخلف كثير من المسلمين اليوم عن صلاة الفجر في جماعة المسجد وذلك بسبب

النوم في الغالب ، وهناك عدة خطوات يمكن للمسلم إذا إتبعها أن يزداد إعتيادا

ومواظبة على صلاة الفجر مع الجماعة فمن ذلك :

1 الحرص على الطهارة (الوضوء) وقراءة الأذكار التي تقال قبل النوم وانظرها في

كتاب (حصن المسلم) .

2 أن تعزم عزما أكيدا وتعقد النية على أن تؤدي صلاة الفجر جماعة ، لأ، النائم

كالميت فلا يدري هل يستيقظ أم تقبض روحه وهو نائم ؟ ومن لم ينوي أداء صلاة

الفجر جماعة ومات فبئست الميته ؟.

3 الإخلاص لله تعالى فهو خير دافع للإنسان للإستيقاظ للصلاة وهو أمير الأسباب

المعينة فإذا وجد الإخلاص الذي يلهب القلب ويوقظ الوجدان ، فهو كفيل بإذن الله

بإيقاظ صاحبه لصلاة الفجر مع الجماعة ولو نام قبل دخول وقت الفجر بدقائق .

4 أن يدعو المسلم ربه ان يوفقه للإستيقاظ لأداء صلاة الفجر مع الجماعه ويلح في

الدعاء .

5 لابد من الإستعانه على القيام للصلاة بالأهل الصالحين والتواصي بذلك قال

الله تعالى (وتعاونوا على البر والتقوى ) ومثال ذلك:

أ - تعاون الجيران في الحي حيث يطرق الجار باب جاره ليوقظه للصلاة .

ب- تعاون بين الإخوان في الله فيعن بعضهم بعضا من خلال الطرق التاليه :_

بواسطة الهاتف ومن الطرائف....كان أحدهم يربط في يده عند النوم خيطا ، ويدليه

من نافذة غرفته ، فإذا مر أحد أصحابه ذاهبا إلى المسجد جذب هذا الخيط فيستيقط

للفجر .

6 من وسائل التنبيه (الساعة المنبهه) وتوضع في مكان بعيد ورفيع من أرضية

الغرفه ولقد قام بعض الحريصين على الإستيقاظ على إستعمال ساعات منبهه ويجعل بين

موعد تنبيه كل واحدة والأخرى بعض دقائق ، حتى إذا أطفأ التي دقت أولا ، دقت

الثانيه بعدها بقليل وهكذا ..وقام بعض الحريصين ايضا بكتابة الأحاديث الشريفه

التي تذكر بفضائل صلاة الفجر مع الجماعة بخط عريض على ورقة ووضعها عند الساعة

المنبهه حتى عندما يريد أن يطفئ الساعة يرى تلك الأحاديث الشريفة ويتذكر

فضائلها وإليك الأحاديث :

1 قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( من صلى الصبح في جماعة فكأنما صلى الليل

كله) رواه مسلم .

2 قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (بشر المشائين في الظلم إلى المساجد بالنور التام يوم القيامه) صحيح .



3 قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر ، ولو يعلمون مافيهما لأتوهما ولو حبوا )

رواه أحمد البخاري .

وأخيرا .إن المحافظة على الفجر تدل على صدق إيمان الرجل ومعيار يقاس به إخلاصه

عن عبد الله بن عمر _ رضي الله عنهما _ قال ( كنا إذا فقدنا الرجل في الفجر
والعشاء أسأنا الظن)

أخواني..أخواتي

قال الرسول صلى الله عليه وسلم(بلغوا عني ولو آية) وقد يكون بإرسال هذه الرسالة

لغيرك قد بلغت آية تقف لك شفيعة يوم القيامة

م
ن
ق
و
ل







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:47 am

هــذا فــديــوكــلـيــب رااائــع جــدا عــن الصــلاة ..

وهــو من إبـداعــات قنــاة المــجــد كــثر الله من أمـــثـالــهــا وأثــاب القــائيــمــين عـلــيهـا.


http://file11.9q9q.net/Download/9486...---...ram.html
هــذاشـريــط في قــمــة الروعــــــــه...لدكــتور.. عــبد المـــحــسن الأحــــمـــد بــعــنوان

""صــــــــــــلاتـــــــــي نــــــــجـاتــــــــــي""

أتمنـــــــــتى أن يــنــال إعـــجـــابــكـــم....>face<


http://file11.9q9q.net/Download/4568...docx22.rm.html


دمـــتــمـــــــــــ بـــــــــــــود وســــــــعـادة..............>A24<






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:48 am



((((هل تعلم )))))) ؟؟؟


هل تعلم أن المولى تبارك وتعالى يتبرأ من تارك الصلاة ؟

قال رسول الله صلى الله وسلم : (لاتترك الصلاة متعمدا ، فإنه من ترك الصلاة متعمدا فقد

برئت منه ذمة الله ورسوله ) أي ليس له عهد ولا أمان.

.:::.

* هل تعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم وصف تارك الصلاة بالكفر ؟

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (بين الرجل وبين الكفر ترك الصلاة )

.:::.


* هل تعلم أن أول ما تحاسب عليه الصلاة ؟

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة عن الصلاة ،

فإن صلحت ، صلح سائر عمله ، وإن فسدت ، فسد سائر عمله

.:::.

* هل تعلم أن تارك الصلاة مع المجرمين في جهنم ؟

قال تعالى : {كل نفس بما كسبت رهينه إلا أصحاب اليمين في جنات يتساءلون عن المجرمين ،

ما سلككم في سقر. قالوا لم نك من المصلين}.

.:::.

* هل تعلم أن الله عزوجل يأمرك بالصلاة ؟

قال تعالى :{حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين}

.:::.


* هل تعلم أن الصلاة وصية النبي صلى الله عليه وسلم عند خروجه من الدنيا ؟

قال رسول الله صلى عليه وسلم وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة : (الصلاة ، الصلاة وما ملكت أيمانكم ).

.:::.

* هل تعلم أن الصلاة مفتاح كل خير ؟

قال ابن القيم الجوزي رحمه الله : (الصلاة : مجلبة للرزق . حافظة للصحة دافعة للأذى ،

طاردة للأدواء ، مقوية للقلب ، مبيضة للوجه ، مفرحة للنفس ، مذهبة للكسل ، منشطة للجوارح ،

ممدة للقوى ،شارحة للصدر، مغذية للروح ، منورة للقلب ، حافظة للنعمة ، دافعة للنقمة ، جالبة

للبركة, مبعدة من الشيطان







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:49 am



اهمية الصلاة في دين الإسلام أهمية عظيمة، ومما يدل على ذلك ما يلي:

1 - أنها الركن الثاني من أركان الإسلام.

2 - أنها أول ما يحاسب عنه العبد يوم القيامة؛ فإن قُبلت قُبل سائر العمل، وإن رُدَّت رُدَّ.

3 - أنها علامة مميزة للمؤمنين المتقين، كما قال تعالى: وَيُقِيمُونَ الصّلاةَ [البقرة:3].

4 - أن من حفظها حفظ دينه، ومن ضيّعها فهو لما سواها أضيع.

5 - أن قدر الإسلام في قلب الإنسان كقدر الصلاة في قلبه، وحظه في الإسلام على قدر حظه من الصلاة.

6 - وهي علامة محبة العبد لربه وتقديره لنعمه.

7 - أن الله عز وجل أمر بالمحافظة عليها في السفر، والحضر، والسلم، والحرب، وفي حال الصحة، والمرض.

8 - أن النصوص صرّحت بكفر تاركها. قال : { إن بين الرجل والكفر والشرك ترك الصلاة } [رواه مسلم]. وقال: { العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة؛ فمن تركها فقد كفر } [رواه أحمد وأهل السنن بإسناد صحيح]، فتارك الصلاة إذا مات على ذلك فهو كافر لا يُغَسّل، ولا يُكَفّن، ولا يُصلى عليه، ولا يُدفَن في مقابر المسلمين، ولا يرثه أقاربه، بل يذهب ماله لبيت مال المسلمين، إلى غير ذلك من الأحكام المترتبة على ترك الصلاة..








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:50 am

يا من شغله الانترنت عن الصلاة .. احذر !


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله

أما بعد ..

الاخوة والأخوات الكرام .. أهلا وسهلا بكم ..

كلنا يعلم اهمية المحافظة على الصلاة
وكلنا يعلم خطورة التهاون بالصلاة
ولكنا يعلم الجزاء المعد لمن حافظ عليها
وكلنا يعلم العقوبة المترتبة على من ضيع الصلاة ..

هذه الصلاة !

هل استفدت منها ؟
هل أثرت في حياتك؟
هل غيرت من تصرفاتك؟

أم انه الركوع والسجود فقط ؟

عليك ان تستشعر وانت واقف امام ربك العظمة
تقف امام ربك الذي خلقك فسواك فعدلك
تقف امام من صورك وجملك ورزقك كل شيء
تقف امام ملك الملوك رب السماوات والارض ..

وهناك امور كثيرة تساعدك على المحافظة عليها ومنها :

* تذكر انك مخلوق للعبادة وليس للعب
* تذكر ان الله يستحق العبادة منا ونحن المستفيدون منها
* تذكر مصيرك لو خالفت امر الله ولم تصلي
* تذكر جزائك العظيم عند الله اذا حافظت على الصلاة
* تذكر الجنة ونعيمها والنار وحميمها وجحيمها

حافظ على صلاتك حتى تسعد في الدنيا والاخرة
حافظ على صلاتك حتى يحل الله مشاكلك وييسر عليك
حافظ على صلاتك حتى تلقى ربك وهو راضي عنك
حافظ على صلاتك فهي اول ما ستسئل عنه يوم القيامة

واياك والتهاون بالصلاة فانها سبب للوقوع في المعاصي :

قال الله تعالى :

" فخلف من بعدهم خلف اضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا "

متى اتبعوا الشهوات ؟

بعد ان اضاعوا الصلاة وتهاونوا فيها

فيا اخي ويا اختي اياكم والتهاون بالصلاة
فاذا رايت من نفسك اقبالا على المعاصي
فاعلم ان ذالك بسبب تهاونك بالصلاة
وان رايت من نفسك اقبالا على الاخرة
فاعلم ان ذالك بسبب محافظتك على الصلاة ..

لا تجعل المنتديات والمواقع تمنعك من الذهاب للمسجد للقاء ربك
ولا تجعل الماسنجر والدردشة تمنعك من الذهاب للمسجد
لان المواقع والمنتديات والماسنجر والدردشة
كلها لن تملك لك من الله شيئا يوم القيامة ..

تصور نفسك والناس قد ذهبت للصلاة
وانت تعبد الانترنت ولا تحرك ساكنا
تصور حين كان الرسول والصحابة يصلون
وقريش تعبد الاصنام وتسخر منهم

هل تريد ان تكون مثل قريش ؟

هل اتخذت الانترنت آلهة من دون الله ؟

استيقظ فانت في خطر !

الانترنت له فوائد ولكن ليس على حساب ايمانك وصلاتك
استفد منه وادعو الى الله ولكن لا تضيع صلاتك به ..

وليكن شعارك وانت في الانترنت .. الا صلاتي .

اللهم اصلح احوالنا








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:51 am



الدعاء بعد الصلاة


يستحب عند الانتهاء من الصلاة أن لا يعجل المصلي بالقيام
بل يبقى مكانه ويذكر الله تعالى بما ورد ، ومن ذلك
أستغفر الله ، أستغفر الله ، أستغفر الله
اللهم انت السلام ومنك السلام
تباركت يا ذا الجلال والاكرام
لا اله الا الله وحده لا شريك له
له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير
اللهم لا مانع لما اعطيت ولا معطى لما منعت
ولا ينفع ذا الجد منك الجد
سبحان الله ، والحمد الله ، والله أكبر
(ثلاثا وثلاثين مرة)
ثم يقول
لا اله الا الله وحده لا شريك له
له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير
اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
قراءة اية الكرسي
وقل هو الله أحد ،وقل أعوذ برب الفلق ، وقل أعوذ برب الناس








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:52 am

. •!¦[ .. !! حيـن يذوق القـلب حــلآوة السجـود !! ..
×

.

+[ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ]+

.
.


في الحديث الشريف أن رسـول الله صلى الله عليه وسلم قال:

( أقربُ ما يكونُ العبدُ من ربهِ وهو ساجـد ..)

وفي الحديث الآخر : ( واعلم أنكَ لن تسجدَ لله سجدةً إلا رفعكَ الله بها درجة )

وحين قالَ ربيعةُ رضيَ اللهُ عنهُ لرسولِ اللهِ صلى الله عليهِ وسلمَ : أسألكَ مرافقتكَ في الجنةِ .

قال له عليه الصلاة والسلام :

أعني على نفسكَ بكثرةِ السجودِ ..

ولقد أخبرنا ربنا جل جلالهُ أن كل شيءٍ في هذا الكونِ الفسيحِ في حالةِ سجود وصلاة

وتسبيح .. (.. كُلٌّ قَدْ عَلِمَ صَلاتَهُ وَتَسْبِيحَهُ..)

إن لحظاتِ السجودِ لحظاتٌ فريدةٌ في عمرِ الإنسانِ

لأنهُ وقتها يكونُ في مقامِ القرب من الرب جل جلاله ..

وحين يستشعرُ القلبُ هذه المعاني كلها وأمثالها .. تنفتحُ له في لحظات السجودِ

عوالمُ وآفاق ، وتتوالد في روحه معانٍ راقية يعجزُ القلم عن تقييدها ..

قيل لبعض العارفين : أيسجد القلب ؟

فقال: نعـم ، سجدة لا يرفع رأسه منها أبدا..

قال الراوي : في ساعة شفافية ، ذاق القلبُ بعضَ معاني القرب ، فحاول أن يسجلها ،

لكنها جاءت متعثرة على النحو التالي ..وإلا فالأمر أبعد وأعظم .. وإلى الله المشتكى








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:53 am

معلومات قد تجهلها عن الصلوات الخمس !!




صلاة الفجر
يستيقظ المسلم في الصباح ليصلي صلاة الصبح وهو على موعد مع ثلاثة تحولات مهمة :
- الإستعداد لاستقبال الضوء في موعده ، مما يخفض من نشاط الغدة الصنوبرية ، وينقص الميلاتونين، وينشط العمليات الأخرى المرتبطة بالضوء.
- نهاية سيطرة الجهاز العصبي (غير الودي) المهدئ ليلاً وانطلاق الجهاز (الودي) المنشط نهاراً.
- الاستعداد لاستعمال الطاقة التي يوفرها ارتفاع الكورتيزون صباحاً. وهو ارتفاع يحدث ذاتياً، وليس بسبب الحركة والنزول من الفراش بعد وضع الإستلقاء كما ان هرمون السيرنونين يرتفع في الدم وكذلك الأندرفين.

صلاة الظهر
يصلي المسلم الظهر وهو على موعد مع ثلاث تفاعلات مهمة :
- يهدئ نفسه بالصلاة إثر الإرتفاع الأول لهرمون الأدرينالين آخر الصباح.
- يهدئ نفسه من الناحية الجنسية حيث يبلغ التستوستيرون قمته في الظهر.
- تطالب الساعة البيولوجية الجسم بزيادة الإمدادات من الطاقة إذا لم يقع تناول وجبة سريعة.
وبذلك تكون الصلاة عاملاً مهدئاً للتوتر الحاصل من الجوع.

صلاة العصر
مع التأكيد البالغ على أداء الصلاة لأنها مرتبطة بالقمة الثانية للأدرينالين ، وهي قمة يصحبها نشاط ملموس في عدة وظائف ، خاصة
النشاط القلبي: كما ان اكثر المضاعفات عند مرضى القلب تحدث بعد هذه الفتره مباشرة ، مما يدل على الحرج الذي يمر به العضو
الحيوي في هذه الفتره. ومن الطريف ان اكثر المضاعفات عند الأطفال حديثي الولادة تحدث أيضاً في هذه الفتره حيث ان موت الاطفال
حديثي الولادة يبلغ اقصاه في الساعة الثانية بعد الظهر ، كما أن اكثر المضاعفات لديهم تحدث بين الثانية والرابعة بعد الظهر.
وهذا دليل آخر على صعوبة الفترة التي تلي الظهر بالنسبة للجسم عموماً والقلب خصوصاً، (أغلب مشكلات الأطفال حديثي الولادة
مشكلات قلبية تنفسية) وحتى عند البالغين الأسوياء ، حيث تمر أجسامهم في هذه الفترة بصعوبة بالغة وذلك بارتفاع ببتيد خاص يؤدي
إلى حوادث وكوراث رهيبة.وتعمل صلاة العصر على توقف الإنسان عن أعماله ومنعه من الإنشغال بأي شيء آخر اتقاءً لهذه
المضاعفات.

صلاة المغرب
فهي موعد التحول من الضوء إلى الظلام ، وهو عكس ما يحدث في صلاة الصبح ، ويزداد إفراز الميلاتونين بسبب بدء دخول الظلام فيحدث الإحساس بالنعاس والكسل ، وبالمقابل ينخفض السيروتين والكورتيزون والأندروفين.

صلاة العشاء
في موعد الإنتقال من النشاط إلى الراحة . عكس صلاة الصبح. وتصبح محطة ثابتة لانتقال الجسم من سيطرة الجهاز العصبي
( الودي) إلى سيطرة الجهاز (غير الودي) ، لذلك فقد يكون هذا هو السر في سنٌة تأخير هذه الصلاة إلى قبيل النوم للإنتهاء من كل
المشاغل ثم النوم مباشرة بعدها .وفي هذا الوقت تنخفض حرارة الجسم ودقات قلبه وترتقع هرمونات الدم.
ومن الجدير بالملاحظة أن توافق هذه المواعيد الخمسة مع التحولات البيولوجية المهمة في الجسم . يجعل من الصلوات الخمس
منعكسات شرطية مؤثرة مع مرور الزمن . فيمكن أن نتوقع أن كل صلاة تصبح في حد ذاتها إشارة لانطلاق عمليات ما ، حيث أن
الثبات على نظام يومي في الحياة ذي محطات ثابتة. كما يحدث في الصلاة مع مصاحبة مؤثر صوتي وهو الآذان . يجعل الجسم يسير
في نسق مترابط جداً مع البيئة الخارجية. ونحصل من جراء ذلك على انسجام تام بين المواعيد البيولوجية داخل الجسم ، والمواعيد
الخارجية للمؤثرات البيئية كدورة الضوء ودورة الظلام، والمواعيد الشرعية بإداء الصلوت الخمس في أوقاتها






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:54 am

&& لفتة &&

...صلاة الجماعة ومعنى الوحدة ....



وحدة المسلمين ...وهم صفا واحدا يقفون جنبا إلى جنب

جمعتهم الصلاة لافرق بين غني أو فقير ......

فالكل هنا يؤدي فريضة ربه طامعا في رضى مولاه

منظر يغيظ أعدائنا .....

يغيظ أعدائنا أن نجتمع ونصلي صلاة رجل واحد.....

خلف إمام واحد....ونؤدي حركة واحدة ركوعا وسجودا .....::::








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:56 am

الفوائد الصحية لقطع النوم لأداء صلاة الفجر ||!"


إذا نام الإنسان طويلا تقل نبضات قلبه فيجري الدم ببطء شديد
دراسة: قطع المسلم نومه لأداء صلاة الفجر في وقتها يقيه من أمراض القلب وتصلب الشرايين


أكد خبراء، في جمعية أطباء القلب في الأردن، أن أداء صلاة الفجر في موعدها المحدد يوميا، خير وسيلة للوقاية والعلاج من أمراض القلب وتصلب الشرايين، بما في ذلك احتشاء عضلة القلب المسببة للجلطة القلبية وتصلب الشرايين المسببة للسكتة الدماغية.

جاء ذلك التأكيد، ضمن نتائج أحدث دراسة علمية حول أمراض القلب وتصلب الشرايين التي أجرتها جمعية أطباء القلب في الأردن. وأكدت الأبحاث العلمية والطبية أن مرض إحتشاء القلب، وهو من أخطر الأمراض، ومرض تصلب الشرايين وانسداد الشريان التاجي، سببها الرئيسي هو النوم الطويل لعدة ساعات سواء في النهار أو الليل.

وأظهرت نتائج الدراسة أن الإنسان إذا نام طويلا قلت نبضات قلبه إلى درجة قليلة جدا لا تتجاوز 50 نبضة في الدقيقة. وحينما تقل نبضات القلب يجري الدم في الأوعية والشرايين والأوردة ببطء شديد، الأمر الذي يؤدي إلى ترسب الأملاح والدهنيات على جدران الأوردة والشرايين، وبخاصة الشريان التاجي وانسداده. ونتيجة لذلك يصاب الإنسان بتصلب الشرايين أو انسدادها، حيث يؤدي ذلك إلى ضعف عضلة القلب وانسداد الشرايين والأوردة الناقلة للدم، من القلب وإليه، حيث تحدث الجلطة القلبية أو انسداد الشرايين الناقلة للدم من الدماغ وإليه مما يسبب السكتة الدماغية المميتة في أغلب الأحيان. 1
وشددت نتائج الدراسة على ضرورة الامتناع عن النوم لفترات طويلة بحيث لا تزيد فترة النوم على أربع ساعات، حيث يجب النهوض من النوم وأداء جهد حركي لمدة 15 دقيقة على الأقل، وهو الأمر الذي يوفره أداء صلاة الفجر بصورة يومية في الساعات الأولى من فجر كل يوم، والأفضل أن تكون الصلاة في المسجد وفي جماعة.

وجاء في الدراسة أن المسلم الذي يقطع نومه ويصلى صلاة الفجر في جماعة يحقق صيانة متقدمة وراقية لقلبه وشرايينه، ولاسيما أن معدل النوم لدى غالبية الناس يزيد على ثماني ساعات يوميا






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:57 am

الصلاة و تقوية العظام

من فوائد الصلاة أنها تقوي عضلات البطن لأنها تمنع تراكم الدهون التي تؤدي إلى البدانة و الترهل، فتمنع تشوهات الجسم وتزيد من رشاقته. والصلاة بحركاتها المتعددة تزيد من حركة الأمعاء فتقلل من حالات الإمساك وتقي منه، وتقوي كذلك من إفراز المرارة.
وضع الركوع والسجود وما يحدث فيه من ضغط على أطراف أصابع القدمين يؤدي إلى تقليل الضغط على الدماغ، وذلك كأثر تدليك أصابع الأقدام تماما، مما يشعر بالاسترخاء والهدوء. والسجود الطويل يؤدي إلى عودة ضغط الدم إلى معدلاته الطبيعية في الجسم كله، ويعمل على تدفق الدم إلى كل أجهزة الجسم.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:58 am



إخواني الأفاضل ، أعضاء هذا المنتدى
إعلموا أننا نحن المسلمون لنا كنز افتقده كثير منا في عصرنا هذا ،
حيث الملاهي التي ترمي بالانسان إلى النوم
في آخر الليل .. فلا يستفيد منه ، إنها
صلاة الفجر

.. لقد فرض الله سبحانه و تعالى علينا الصلاة و جعلها عماد الدين






و هي خمس صلوات في اليوم الواحد من طلوع الشمس الى غروبها


و هي أول ما يسال عنه العبد يوم القيامة



أمرنا الله سبحانه و تعالى بالمحافظة على الصلوات و الصلاة الوسطى و قد


و نظرا لمكانة صلاة الفجر و قدرها العظيم أقسم الله سبحانه و تعالى بها



و هي مقياس لحبك لله عز وجل و امثتالك لأوامره


و لا تكتمل صلاتك إلا بها





فهي نور لك يوم القيامة



و بشارة النبي صلى الله عليه و سلم لك بنجاتك من النار


وهي المنجية من النار


و وعد لك لتكون بمثابة حجة و عمرة تامة و أنت في مكانك



و تنال شرف شهادة الملائكة على صلاتك


فجاهد نفسك للمواضبة عليها



و اعلم أن خطورة تفويت صلاة الفجر تجعلك في صف المنافقين


فالاسيقاظ مبكرا يمنح الجسم القوة و النشاط و حسن التركيز مما يضاعف الإنتاج


و له فوائد صحية تمنحك قوة ذهنية عالية تحافظ على ايقاع حياتك و تحقق لك النجاح

بصلاة الفجر تحيي القلوب و تنشرح الصدور و تسعد النفوس و تعظم الأجور و تربو الحسنات



فما أعظمك لو شهدت الملائكة لك






و ما أسعدك بنورك يوم القيامة



فجاهد نفسك لتكون من أصحاب بشارة النبي صلى الله عليه و سلم بالجنة



أن تمتثل لأوامره و تسير على هديه









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 7:59 am

الصلآة .. الصلآة .. رآحة البال .. بركة المال ..صلآح الاعمـآل ..
كثير منا يترك الصلآة متعمدا ..!!
الا يعلم انه يكون في النار اذ لم يؤديها..















الا يعلم انها عماد الدين ..
.. .. ( ام الهته الدنيا بشهواتها ) .. ..
والله الذي نفسي بيدهـ . لم اجد راحه الا في الصلآة .. وادائها في وقتها .. .. ..
لم انقل لكم هذا الكلام .. بل كتبته بقلمي .. بل بدموعي اللتي تسيل .. لحال بعضٍ منا في صلواته ..









اسال الله العظيم ان يهدي من اضل طريق الحق . وان يلهمه صوابه
ويرده الى طريق الحق .. اللهم ارزقنا جنة الفردوس الاعلى .. اللهم توفنا وانت راضٍ عنــآ .. اللهم حرم اجسادنا من النار..اللهم آمين ..






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 8:01 am

فوائد الصلاة الطبية
شفاء للنفس والبدن
ضبط إيقاع الجسم
وقاية من الدوالي
الصلاة وتقوية العظام
الصلاة كعلاج نفسي
فوائد طبية أخرى
ضبط إيقاع الجسم
أظهرت البحوث العلمية الحديثة أن مواقيت صلاة المسلمين تتوافق تماما مع أوقات النشاط الفسيولوجي للجسم، مما يجعلها وكأنها هي القائد الذي يضبط إيقاع عمل الجسم كله.
وقد جاء في كتاب " الاستشفاء بالصلاة للدكتور " زهير رابح: " إن الكورتيزون الذي هو هرمون النشاط في جسم الإنسان يبدأ في الازدياد وبحدة مع دخول وقت صلاة الفجر، ويتلازم معه ارتفاع منسوب ضغط الدم، ولهذا يشعر الإنسان بنشاط كبير بعد صلاة الفجر بين السادسة والتاسعة صباحا، لذا نجد هذا الوقت بعد الصلاة هو وقت الجـد والتشمير للعمل وكسب الرزق، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما رواه الترمذي وابن ماجة والإمام أحمد: " اللهم بارك لأمتي في بكورها"، كذلك تكون في هذا الوقت أعلى نسبة لغاز الأوزون في الجو، ولهذا الغاز تأثير منشط للجهاز العصبي وللأعمال الذهنية والعضلية، ونجد العكس من ذلك عند وقت الضحى، فيقل إفراز الكورتيزون ويصل لحده الأدنى، فيشعر الإنسان بالإرهاق مع ضغط العمل ويكون في حاجة إلى راحة، ويكون هذا بالتقريب بعد سبع ساعات من الاستيقاظ المبكر، وهنا يدخل وقت صلاة الظهر فتؤدي دورها كأحسن ما يكون من بث الهدوء والسكينة في القلب والجسد المتعبين.
بعدها يسعى المسلم إلى طلب ساعة من النوم تريحه وتجدد نشاطه، وذلك بعد صلاة الظهر وقبل صلاة العصر، وهو ما نسميه "القيلولة" وقد قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما رواه ابن ماجة عن ابن عباس " استعينوا بطعام السحر على الصيام، وبالقيلولة على قيام الليل" وقال صلى الله عليه وسلم: " أقيلوا فإن الشياطين لا تقيل " وقد ثبت علميا أن جسم الإنسان يمر بشكل عام في هذه الفترة بصعوبة بالغة، حيث يرتفع معدل مادة كيميائية مخدرة يفرزها الجسم فتحرضه على النـوم، ويكون هذا تقريبا بعد سبع ساعات من الاستيقاظ المبكر، فيكون الجـسم في أقل حالات تركيزه ونشاطه، وإذا ما استغنى الإنسان عن نوم هذه الفترة فإن التوافق العضلي العصبي يتناقص كثيرا طوال هذا اليوم،
ثم تأتي صلاة العصر ليعاود الجسم بعدها نشاطه مرة أخرى ويرتفع معدل "الأدرينالين" في الدم، فيحدث نشاط ملموس في وظائف الجسم خاصة النشاط القلبي، ويكون هنا لصلاة العصر دور خطير في تهيئة الجسم والقلب بصفة خاصة لاستقبال هذا النشاط المفاجئ، والذي كثيرا ما يتسبب في متاعب خطيرة لمرضى القلب للتحول المفاجئ للقلب من الخمول إلى الحركة النشطة.
وهنا يتجلى لنا السر البديع في توصية مؤكدة في القرآن الكريم بالمحافظة على صلاة العصر حين يقول تعالى [ حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين ] (البقرة 238)، وقد ذهب جمهور المفسرين إلى أن الصلاة الوسطى هنا هي صلاة العصر، ومع الكشف الذي ذكرناه من ازدياد إفراز هرمون " الأدرينالين" في هذا الـوقت يتضح لنا السر في التأكيد على أداء الصلاة الوسطى، فأداؤها مع ما يؤدي معها من سنن ينشط القلب تدريجيا، ويجعله يعمل بكفاءة أعلى بعد حالة من الخمول الشديد ودون مستوى الإرهاق، فتنصرف باقي أجهزة الجسم وحواسه إلى الاستغراق في الصلاة، فيسهل على القلب مع الهرمون تأمين إيقاعهما الطبيعي الذي يصل إلى أعلاه مع مرور الوقت.
ثم تأتي صلاة المغرب فيقل إفراز "الكورتيزون" ويبدأ نشاط الجسم في التناقص، وذلك مع التحول من الضوء إلى الظلام، وهو عكس ما يحدث في صلاة الصبح تماما، فيزداد إفراز مادة "الميلاتونين" المشجعة على الاسترخاء والنوم، فيحدث تكاسل للجسم وتكون الصلاة بمثابة محطة انتقالية.
وتأتي صلاة العشاء لتكون هي المحطة الأخيرة في مسار اليوم، والتي ينتقل فيها الجسم من حالة النشاط والحركة إلى حالة الرغبة التامة في النوم مع شيوع الظلام وزيادة إفراز "الميلاتونين"، لذا يستحب للمسلمين أن يؤخروا صلاة العشاء إلى قبيل النوم للانتهاء من كل ما يشغلهم، ويكون النوم بعدها مباشرة، وقد جاء في مسند الإمام أحمـد عن معاذ بن جبل لما تأخر رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صلاة العشاء في أحد الأيام وظن الناس أنه صلى ولن يخرج" فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أعتموا بهذه الصلاة ـ أي أخروها إلى العتمة ـ فقد فضلتم بها على سائر الأمم ولم تصلها أمة قبلكم"
ولا ننسى أن لإفراز الميلاتونين بانتظام صلة وثيقة بالنضوج العقلي والجنسي للإنسان، ويكون هذا الانتظام باتباع الجسم لبرنامج ونظام حياة ثابت، و لذا نجد أن الالتزام بأداء الصلوات في أوقاتها هو أدق أسلوب يضمن للإنسان توافقا كاملا مع أنشطته اليومية، مما يؤدي إلى أعلى كفاءة لوظائف أجهزة الجسم البشري.
*شفاء للنفس والبدن

يحكي محمد منصور من بيروت قصته مع الصلاة:
" كنت أعمل في مطعم سياحي يرتقي ربوة خضراء تطل على البحر مباشرة، وذلك قبل الحرب التي أطاحت بخيرات بلادي، كانت ظروف عملي تحتم علي أن أنام طـوال النهار لأظل مستيقظا في الليل، وكان صاحب المطعم يحبني كثيرا ويثق في، ومع الوقت ترك لي الإدارة تماما وتفرغ هو لأشغاله الأخرى، وكان هذا على حساب صحتي، فلم أكن أترك فنجان القهوة والسيجارة كي أظل متيقظا طوال الليل"
" وفي إحدى الليالي لم يكن لدينا رواد كثيرون وانتهى العمل قبل الفجر، وكان هذا حدثا فريدا في تلك الأيام، أنهينا العمل وأغلقت المطعم، وركبت سيارتي عائدا إلى البيت، وفي طريق عودتي توقفت قليلا لأتأمل منظر البحر البديع تحت ضوء القمـر، وطال تأملي رغم شدة البرد، ملأت عيني بمنظر النجوم المتلألأة، ورأيت شهابا يثقب السماء فتذكرت حكايات أبي لنا عن تلك الشهب التي يعاقب الله بها الشياطين التي تسترق السمع إلى أخبار السماء، دق قلبي بعنف وأنا أتذكر أبي ذلك الرجل الطيب ذو الأحلام البسيطة، تذكرته وهو يصلي في تواضع وخشوع، وسالت دمعة من عيني وأنا أتذكـر يوم مات كيف أوصاني بالصلاة وقال لي أنها كانت آخر وصايا رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه قبل موته "
" رحت أبحث عن مسجد وأنا لا أدري هل صلى الناس الفجر أم لم يصلوا بعد، وأخيرا وجدت مسجدا صغيرا، فدخلت بسرعة فرأيت رجلا واحدا يصلي بمفرده، كان يقرأ القرآن بصوت جميل ،وأسرعت لأدخل معه في الصلاة، وتذكرت فجأة أني لست متوضئا، بل لابد أن أغتسل فذنوبي كثيرة وأنا الآن في حكم من يدخل الإسلام من جديد، الماء بارد جدا ولكني تحملت، وشعرت بعد خروجي وكأني مولود من جديد، لحقت بالشيخ وأتممت صلاتي بعده، وتحادثنا طويلا بعد الصلاة، وعاهدته ألا أنقطع عن الصلاة معه بالمسجد بإذن الله"
" غبت عن عملي لفترة، كنت فيها أنام مبكرا وأصحو لصلاة الفجر مع الشيخ، ونجلس لنقرأ القرآن حتى شروق الشمس، وجاءني صاحب المطعم وأخبرته أني لن أستطيع العمل معه مرة أخرى في مكان يقدم الخمر وترتكب فيه كل أنواع المعاصي، خرج الرجل يضرب كفا بكف وهو يظن أن شيئا قد أصاب عقلي "
" أفاض الله علي من فضله وعمني الهدوء والطمأنينة واستعدت صحتي، وبدأت في البحث عن عمل يتوافق مع حياتي الجديدة، ووفقني الله في أعمال تجارة المواد الغذائية، ورزقني الله بزوجة كريمة ارتدت الحجاب بقناعة تامة، وجعلت من بيتنا مرفأ ينعم بالهدوء والسكينة والرحمة، لكم أتمنى لو يعلم جميع المسلمين قيمة تنظيم حياتهم وضبطها على النحو الذي أراده الله تعالى وكما تحدده مواقيت الصلاة، لقد أعادتني الصلاة إلى الحياة بعد أن كنت شبحا هلاميا يتوهم أنه يحيا "


وقاية من الدوالي
مرض دوالي الساقين عبارة عن خلل شائع في أوردة الساقين، يتمثل في ظهور أوردة غليظة ومتعرجة وممتلئة بالدماء المتغيرة اللون على طول الطرفين السفليين، وهو مرض يصيب نسبة ليست بضئيلة من البشر، بين عشرة إلى عشرين بالمائة من مجموع سكان العالم، وفي بحث علمي حديث تم إثبات علاقة وطيدة بين أداء الصلاة وبين الوقاية من مرض دوالي الساقين.
يقول الدكتور " توفيق علوان" الأستاذ بكلية طب الإسكندرية: بالملاحظة الدقيقة لحركات الصلاة، وجد أنها تتميز بقدر عجيب من الانسيابية والانسجام والتعاون بين قيام وركوع وسجود وجلوس بين السجدتين، وبالقياس العلمي الدقيق للضغط الواقع على جدران الوريد الصافن عند مفصل الكعب كان الانخفاض الهائل الذي يحدث لهذا الضغط أثناء الركوع يصل للنصف تقريبا.
أما حال السجود فقد وجد أن متوسط الضغط قد أصبح ضئيلا جدا، وبالطبع فإن هذا الانخفاض ليس إلا راحة تامة للوريد الصارخ من قسوة الضغط عليه طوال فترات الوقوف. إن وضع السجود يجعل الدورة الدموية بأكملها تعمل في ذات الاتجاه الذي تعمل به الجاذبية الأرضية، فإذا بالدماء التي طالما قاست في التسلق المرير من أخمص القدمين إلى عضلة القلب نجدها قد تدفقت منسكبة في سلاسة ويسر من أعلى إلى أسفل، وهذه العملية تخفف كثيرا من الضغط الوريدي على ظاهر القدم من حوالي (100 - 120 سم/ماء) حال الوقوف إلى
(1.33 سم/ ماء) عند السجود، وبالتالي تنخفض احتمالات إصابة الإنسان بمرض الدوالي الذي يندر فعلا أن يصيب من يلتزم بأداء فرائض الصلاة ونوافلها بشكل منتظم وصحيح.

الصلاة وتقوية العظام

تمر العظام في جسم الإنسان بمرحلتين متعاقبتين باستمرار، مرحلة البناء تليها مرحلة الهدم ثم البناء وهكذا باستمرار، فإذا ما كان الإنسان في طور النمو والشباب يكون البناء أكثر فتزداد العظام طولا وقوة، وبعد مرحلة النضوج ومع تقدم العمر يتفوق الهدم وتأخذ كمية العظام في التناقص، وتصبح أكثر قابلية للكسر، كما يتقوس العمود الفقري بسبب انهيارات الفقرات ونقص طولها ومتانتها.
ويرجع نشاط العظام وقوتها بشكل عام إلى قوى الضغط والجذب التي تمارسها العضلات وأوتارها أثناء انقباضها وانبسا طها، حيث إن هذه العضلات والأوتار ملتصقة وملتحمة بالعظام.
وقد ثبت مؤخرا أنه يوجد داخل العظم تيار كهربي ذو قطبين مختلفين يؤثر في توزيع وظائف خلايا العظم حسب اختصاصها، خلايا بناء أو خلايا هدم، كما يحدد بشكـل كبير أوجه نشاط هذه الخلايا، وأثبتت التجارب أن في حالة الخمول والراحة يقل هذا التيار الكهربي مما يفقد العظام موادها المكونة لها فتصبح رقيقة ضعيفة، وحتى في السفر إلى الفضاء أثبتت التجارب أنه في الغياب التام للجاذبية تضعف العضلات وترق العظام نتيجة عدم مقاومتها لعبء الجاذبية الأرضية.
من هذا نستنتج أن الراحة التامة تصيب العظام بضمور عام، ذلك أن فقدان الحركة يؤدي إلى نشاط الخلايا الهدامة وضعف في خلايا البناء، مما يؤدي إلى نقص المادة العظمية.
وهنا يأتي سؤال: هل يمكن أن تمر بالمسلم أيام فيها راحة متصلة وخمول طويل لجسمه ؟ وهل يمكن أن يتوقف ذلك التيار الكهربي المجدد لنشاط العظام في جسده ؟
إن أداء سبع عشرة ركعة يوميا هي فرائض الصلاة، وعدد أكثر من هذا هي النوافل لا يمكن إلا أن يجعل الإنسان ملتزما بأداء حركي جسمي لا يقل زمنه عن ساعتين يوميا، وهكذا وطيلة حياة المسلم لأنه لا يترك الصلاة أبدا فإنها تكون سببا في تقويـة عظامه وجعلها متينة سليمة، وهذا يفسر ما نلاحظه في المجتمعات المحافظة على الصلاة - كما في الريف المصري مثلا - من انعدام التقوس الظهري تقريبا والذي يحدث مع تقدم العمر ، كما يفسر أيضا تميز أهل الإسلام الملتزمين بتعاليم دينهم صحيـا وبدنيا بشكل عام، وفي الفتوحات الإسلامية على مدار التاريخ والبطولات النادرة والقوة البدنية التي امتاز بها فرسان الإسلام ما يغني عن الحديث، ولن يعرف غير المسلم قيمة الصلاة إلا حيـن يصلي ويقف بين يدي الله خاشعا متواضعا يعترف له بالوحدانية ويعرف له فضله وعظمته، فتسري في قلبه وأوصاله طاقة نورانية تدفع العبد دائما للأمام على صراط الله المستقيم [ الحمد لله رب العالمين، الرحمن الرحيم، مالك يوم الدين، إياك نعبد وإياك نستعين، اهدنا الصراط المستقيم، صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين]

الصلاة كعلاج نفسي

تساعد الصلاة الخاشعة على تهدئة النفس وإزالة التوتر لأسباب كثيرة، أهمها شعور الإنسان بضآلته وبالتالي ضآلة كل مشكلاته أمام قدرة وعظمة الخالق المدبر لهذا الكون الفسيح، فيخرج المسلم من صلاته وقد ألقى كل ما في جعبته من مشكلات وهموم، وترك علاجها وتصريفها إلى الرب الرحيم، وكذلك تؤدي الصلاة إلى إزالة التوتر بسبب عملية تغيير الحركة المستمر فيها، ومن المعلوم أن هذا التغيير الحركي يحدث استرخاء فسيولوجيا هاما في الجسم، وقد أمر به الرسول صلى الله عليه وسلم أي مسلم تنتابه حالة من الغضب، كما ثبت علميا أن للصلاة تأثيرا مباشرا على الجهاز العصبي، إذ أنها تهدئ من ثورته وتحافظ على اتزانه، كما تعتبر علاجا ناجعا للأرق الناتج عن الاضطراب العصبي.
ويقول الدكتور " توماس هايسلوب " : "إ ن من أهم مقومات النوم التي عرفتها في خلال سنين طويلة من الخبرة والبحث الصلاة، وأنا ألقي هذا القول بوصفي طبيبا، فإن الصلاة هي أهم وسيلة عرفها الإنسان تبث الطمأنينة في نفسه والهدوء في أعصابه."
أما الدكتور " إليكسيس كارليل" الحائز على جائزة نوبل في الطب فيقول عن الصلاة: " إنها تحدث نشاطا عجيبا في أجهزة الجسم وأعضائه ، بل هي أعظم مولد للنشاط عرف إلى يومنا هذا، وقد رأيت كثيرا من المرضى الذين أخفقت العقاقير في علاجهم كيف تدخلت الصلاة فأبرأتهم تماما من عللهم، إن الصلاة كمعدن الراديوم مصدر للإشعاع ومولد ذاتي للنشاط، ولقد شاهدت تأثير الصلاة في مداواة أمراض مختلفة مثل التدرن البريتوني والتهاب العظام والجروح المتقيحة والسرطان وغيره "
أيضا يعمل ترتيل القرآن الكريم في الصلاة حسب قواعد التجويد على تنظيم التنفس خلال تعاقب الشهيق والزفير، وهذا يؤدي بدوره إلى تخفيف التوتر بدرجة كبيرة، كما أن حركة عضلات الفم المصاحبة للترتيل تقلل من الشعور بالإرهاق وتكسب العقل نشاطا وحيوية كما ثبت في بعض الأبحاث الطبية الحديثة.
وللسجود دور عميق في إزالة القلق من نفس المسلم، حيث يشعر فيه بفيض من السكينة يغمره وطوفان من نور اليقين والتوحيد. وكثير من الناس في اليابان يخرون ساجدين بمجرد شعورهم بالإرهاق أو الضيق والاكتئاب دون أن يعرفوا أن هذا الفعل ركـن من أركان صلاة المسلمين.
*
تحكي لنا السيدة الفلبينية "جميلة لاما" قصتها مع الصلاة:
" لـم أكن أعرف لحياتي معنى ولا هدفا، سؤال ظل يطاردني ويصيبني بالرعب كل حيـن: لماذا أحيا ؟ وما آخر هذه الرواية الهزلية ؟ كان كل شيء من حولي يوحي بالسخف واللا معقول، فقد نشأت في أسرة كاثوليكية تعهدتني بتعليمي هذا المذهب بصرامة بالغة، وكانوا يحلمون أن أكون إحدى العاملات في مجال التبشير بهذا المذهب على مستوى العالم، وكنت في داخلي على يقين أن هذا أبدا لن يحدث.
" كنت أستيقظ كل يوم عند الفجر، شئ ما يحدثني أن أصلي كي أخرج من الضيق الشديد والاكتئاب الذي كان يلازمني في هذا الوقت ، وكان ذلك يحدث أيضا عند الغروب، وفعلا أخذت أصلي على الطريقة النصرانية، فهي الطريقة الوحيدة التي أعرفها، إلا أن إحساسي بالفراغ الروحي ظل يطاردني ويسيطر علي رغم صلواتي المتتابعة "
" كنت متعطشة لشيء آخر لم تكن لدي أي صورة واضحة عنه، كانت الدموع تنهمر من عيني كثيرا، وكنت أدعو الله أن يمنحني النور والبصيرة والصبر، وازددت هما وقلقا، وراح الفراغ يطاردني والحيرة تتملك حياتي بما فاض تماما عن قدرتي على الاستيعاب "
وتكمل جميلة: " وفي أحد الأيام ومع ازدياد حالة التوتر أحسست برغبة قوية تدفعني للبحث عن مكان للصلاة لا صور فيه، وبحثت عن ذلك المكان طويلا حتى وجدته أخيرا، مسجد صغير جميل في أطراف بلدتنا بين المروج الخضراء في وسط حقول الأرز، لأول وهلة عندما وضعت قدمي على أعتابه دق قلبي بعنف وانشرح صدري وأيقنت أنه المكان الذي حدثتني نفسي طويلا للبحث عنه "
وتكمل جميلة قصتها: " وعلمتني إحدى المسلمات كيف أتوضأ وكيف أصلي لله الواحد القهار، وشاركت المسلمين الصلاة لأول مرة في حياتي، وعندما بدأت الصلاة غمرتني السكينة ولفتني الطمأنينة كما لم يحدث لي من قبل، وعندما سجدت لله مع جموع المصلين فاضت روحي بسعادة لا حدود لها، لقد شعرت أني سأطير فرحا بعثوري على هذه الصلاة"
وفي النهاية تقول جميلة:
" الصلاة، هي تماما ما كنت أتعطش له، لقد أصبحت صديقتي المحببة، ورفيقتي الدائمة التي أتخلص معها من كل ضيق ومن أية معاناة، لقد ودعت الاكتئاب إلى الأبد فلم يعد له أي معنى في حياتي بعد أن هداني الله جل وعلا للإسلام وأكرمني بحب الصلاة، ولا أجد ما أقول تعليقا على هذا سوى: الحمد لله الذي هداني لهذا وما كنت لأهتدي لولا أن هداني الله"

فوائد طبية أخرى
ومن فوائد الصلاة أنها تقوي عضلات البطن لأنها تمنع تراكم الدهون التي تؤدي إلى البدانة و الترهل، فتمنع تشوهات الجسم وتزيد من رشاقته. والصلاة بحركاتها المتعددة تزيد من حركة الأمعاء فتقلل من حالات الإمساك وتقي منه، وتقوي كذلك من إفراز المرارة.
وضع الركوع والسجود وما يحدث فيه من ضغط على أطراف أصابع القدمين يؤدي إلى تقليل الضغط على الدماغ، وذلك كأثر تدليك أصابع الأقدام تماما، مما يشعر بالاسترخاء والهدوء. والسجود الطويل يؤدي إلى عودة ضغط الدم إلى معدلاته الطبيعية في الجسم كله، ويعمل على تدفق الدم إلى كل أجهزة الجسم.







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الإثنين فبراير 28, 2011 8:02 am


ــــــ برنامج الا صلاتي النسخة المطورة ... ـــــ



كم من مرة جلست أمام شاشة الكمبيوتر تعمل و نسيت الصلاة؟, كم مرة تذكر الله و أنت تعمل أو تلعب على جهازك؟, إن للصلاة شأن عظيم و ذكر الله ايضاً. فاحرص على أداء صلاتك مع الجماعة واحرص كل الحرص على ذكر الله.
إِلَى صَلَاتِي برنامج يساعدك على تذكر أوقات الصلاة وعلى ذكر الله

الى صلاتي برنامج رائع وجديد لتذكيركم بمواعيد الصلاة

نسخة خاصة من برنامج إلى صلاتي, تحتوي هذه النسخة علي مصحف كامل للقراءة مقدم من "قرآن فلاش",


وأيضا تحتوي علي جميع الإضافات المتاحة في صفحة البرنامج

, من أصوات أذان و خلفيات و أقمار و ساعات,
أيضا تم تصحيح و إضافة محطات راديو جديدة و تصحيح جميع الأخطاء
هذه النسخة تحتويه ملفات القرآن و جميع الأصوات
و حجم الملف تقريبا 29 ميجا



سهولة فى الأستخدام و توافق تام مع أنظمة التشغيل
حساب أوقات الصلاة لـ 252 بلد و 9511 مدينة
إستخدام معادلات دقيقة لحساب أوقات الصلاة و التحكم الكامل فى طرق الحساب
التنبيه لوقت الأذان بأكثر من طريقة مع إمكانية سماع الأذان بأكثر من صوت
إمكانية التنبيه للأذان بالتكبير فقط أو بالأذان كامل
إمكانية التنبيه قبل و بعد الأذان بوقت يحدده المستخدم
عرض التاريخ الهجري أو الميلادي على الشاشة الرئيسية للبرنامج
عرض الوقت المتبقى حتى الأذان القادم فى الشاشة الرئيسية
تتغير خلفية البرنامج حسب وقت الأذان
رسم الشكل الفعلي للقمر بعد أذان المغرب

يستطيع البرنامج تنفيذ أوامر قبل و بعد الأذان مثل تشغيل و إغلاق برنامج اخر
قاعدة بينات للأذكار مع إمكانية تحديد وقت ظهور شاشة الأذكار
عرض أذكار ألصباح و المساء فى أوقات يحددها المستخدم
يستطيع البرنامج تحديث نفسه عن طريق شبكة الأنترنت








>







للتحميل أضغط على الأيقونة


















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الخميس مارس 03, 2011 9:06 am

السلام عليكم
فين الردود انا زعلانه
وشكرا على عدم الاهتمام






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4153


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الثلاثاء مارس 08, 2011 9:20 pm

ماشاء الله


تسلم الايادى

موضوع رائع وقيم


يارب يجعلة فى ميزان حسناتك يارب


لاتزعلى ياغالية
على تاخرنا فى الرد


يارب يجازيك كل خير

بارك الله فيك ونفع بك

باذن الله سوف نشارك معك فى الحملة









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امانى

¤° عضوة نشطة °¤
avatar

عدد المساهمات : 112


العمر : 22
العمل/الترفيه : مشرفة

مُساهمةموضوع: رد: -||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-    الأربعاء يونيو 08, 2011 12:07 pm

شكرا جدا لكى
وجزاكى الله خيرا






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
-||- .•:*¨`*:•. حمـــلة الآ صلآتي •:*¨`*:•., شآركونــآ -||-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمهات المؤمنين للنساء فقط :: قسم الحملات الدعوية-
انتقل الى: