أمهات المؤمنين للنساء فقط



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:01 am




الحمد لله والصلاة والسلام على حبيب الله محمد بن عبد
الله صلى الله عليه وسلم.


أحبتي في الله
:

عبادة عظيمة وأجر وافر يغفل عنه كثير من الناس مع أن الحاجة ماسة إلى
تلك العبادة في كل حين ، وفي الآونة الأخيرة أشد
.


لقد عملوا للحب عيدا ً ولا يخفى ما فيه مما لا يرضي الرب جل وعلا
.

، فما أحوجنا نحن المسلمون إلى تلك العبادة الأصيلة .

فما هي تلك العبادة ؟ ، وما فضلها ، وشروطها ، وواجباتها ، وتعالوا
نمتع الآذان بشيء من أخبار المتحابين في الله


الحب أصله في لغة العرب
الصفاء لأن العرب تقول لصفاء الأسنان حبب .

وقيل مأخوذ من الحـُباب الذي
يعلوا المطر الشديد .

وعليه عرفوا المحبة بأنها : غليان القلب عند الاحتياج
للقاء المحبوب ، وقيل مأخوذ من الثبات ومنه أحب البعير إذا برك ، فكأن المحب قد لزم
قلبه محبة من يحب فلم يرم عنه انتقالا ً ، وقيل غير ذلك
.



أحبابنا في الله :

الحب من طبيعة الإنسان ، فالحب عمل قلبي ، ولذا كان الحب موجود منذ
وجد الإنسان على ظهر هذه الأرض ، فآدم يحب ولده الصالح ، وابني آدم كان ما بينهما
بسبب المحبة ، وتظل المحبة على وجه الأرض ما بقي إنسان
.

، ولما كانت المحبة بتلك المنزلة جاء الإسلام ليهذبها ، ويجعل هذا
الرباط من أجل الله ، فالمؤمن يحب من أجل الله ويبغض لله يوالي له ويعادي له ،
وهكذا الحياة كلها لله { قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي
لله رب العالمين لا شريك له
}


وقد امتن الله عز وجل بهذا
التأليف للقلوب قال سبحانه وبحمده { يا أيها الذين آمنوا
اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون واعتصموا بحبل الله جميعا ولا
تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداءً فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته
إخوانا ً وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم
تعقلون
}

ـ وقال جل وعلا { وألف بين
قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ًما ألفت بين قلوبهم
}
.

{ محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار
رحماء بينهم
}

هذه المحبة امتدت لتشمل من رأيناهم ومن لم نرهم
.

تأملوا في تلك الآية { والذين جاءوا من بعدهم
يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا
للذين آمنوا
} فسبحانك ربي محبة تربط أجيال بأجيال أخرى لم يحصل بينهم أي
تلاقى ٍ للأجساد ولكن جمعتهم المحبة في الله .


يجلس النبي صلى الله عليه
وسلم مع أصحابه فيقول وددت لو لأني رأيت أحبابي قالوا يا رسول الله ألسنا أحبابك
قال أنتم أصحابي أحبابي يأتون بعدي آمنوا ولم يروني .

تخيل .. بل تأمل .. النبي صلى الله عليه وسلم يحبك أنت ويشتاق لك
.

ولذا وجد في الأمة من يتمنى رؤية النبي صلى الله عليه وسلم بما له من
أهل ومال ، فانظر إلى جيل التابعين ثبت في مسند الإمام أحمد عن محمد بن كعب القرظي
قال : قال فتى منا لحذيفة بن اليمان يا أبا عبد الله رأيتم رسول الله صلى الله عليه
وسلم وصحبتموه ؟ قال نعم يا ابن أخي ، قال فما كنتم تصنعون ؟ قال والله لقد كنا
نجهد ، قال والله لو أدركناه ما تركناه يمشي على الأرض ولجعلناه على أعناقنا
.


وهذه المحبة الخاصة بالنبي صلى الله عليه وسلم ممتدة لأهل الإيمان وإن
كانت في حق النبي صلى الله عليه وسلم ينبغي أن تقدم على النفس والأهل والمال ، فإن
محبة المؤمنين أيضا هي من الإيمان .



عدل سابقا من قبل راجية عفو الله في الأحد فبراير 20, 2011 10:28 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:02 am
















وتجلب محبة الله : في موطأ مالك بإسناد صحيح وصححه بن حبان والحاكم
ووافقه الذهبي عن أبي إدريس الخولاني قال دخلت مسجد دمشق فإذا فتى براق الثنايا (
أي أبيض الثغر كثير التبسم ) وإذا الناس معه فإذا
اختلفوا في شيء أسندوه إليه وصدروا عن رأيه فسألت عنه فقيل هذا معاذ بن جبل رضي
الله عنه ، فلما كان من الغد هجرت فوجدته قد سبقني بالتهجير ووجدته يصلي فانتظرته
حتى قضى صلاته ثم جئته من قبل وجهه فسلمت عليه ثم قلت والله إني لأحبك في الله فقال
آالله ؟ فقلت الله ، فقال آلله ؟ فقلت الله ، فأخذني بحبوة ردائي فجبذني إليه ،
فقال أبشر فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : «
قال الله تعالى : وجبت محبتي للمتحابين في والمتجالسين في والمتباذلين في
»
.

روى مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه « أن
رجلا زار أخا له في قرية أخرى فأرسل الله له على مدرجته ملكا ً ..... فقال إن الله
قد أحبك كما أحببته فيه
» .


*
بل تجلب محبة الملأ الأعلى أجمعين مع القبول في الأرض : في الصحيحين من حديث أبي
هريرة رضي الله عنه « إذا أحب الله عبدا دعا جبريل فقال يا
جبريل إني أحبه فأحبه فيحبه جبريل ثم ينادي جبريل في أهل السماء إن الله يحب فلانا
فأحبوه فيحبه أهل السماء ثم يوضع له القبول في الأرض
»
.


هذا
غيض من فيض في الدنيا ، فإذا حقت الحاقة ووقعت الواقعة وزلزلت الأرض زلزالها ودنت
الشمس من الرؤوس فحدث و لا حرج عن الكرامات لهؤلاء المتحابين بجلال الله .. يظلهم
الله في ظل عرشه يوم لا ظل إلا ظله ، وتأمل في هذا الرابط الوثيق بين كون المحبة
لله وكون الظل في ظل عرش الله .

في الصحيحين من حديث أبي
هريرة رضي الله عنه « سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا
ظله
» .

وفي صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى
الله عليه وسلم أخبر أن الله يقول يوم القيامة : « أين
المتحابون بجلالي اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظل إلا ظلي
» .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:02 am

أحبتي:
للمحبة في الله شروط منها
:










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:03 am

أحبتي
للمحبة في الله واجبات
منها
:













الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:04 am






هذا الموضوع عجبني
فانقلته

واشكر الاخت رجااااوي
على التنسيق وعمل
البطاقات



وهو
لنشر لكل اخت محبه في الله



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:05 am

وسائط الحب في الله




(
قيل للإمام أحمد : كم بيننا وبين عرش الرحمن ؟؟ قال : دعوة صادقة
)

فاللهم إن لي أخاً " كالدر المنثور "

تفضي علي بهجة وحـبور ..
فأسكنه اللهم " جنة وقصور " ..
وضاعف لها الأجـور ..
واجمعنا به على منابر " من نـور "
..










خلق الله أناس مؤمـنون
يحفظ الله بهــــم
الأرض ..
بواطنهم كظواهرهم
بل أحلـى ..
وهممهم
عند الثريا بل
أعلـى ..
وسرائرهم كعلانيتهم بل
أجلـى ..
يحبهم أهل
الأرض ..
وتفرح بهم ملائكة السماء ..










الحب في الله "" جوهرة
ثمينة
""
لاتصدأ مع طول
الفـــــراق
ولاتبلى بمرور الزمن ،،
ولاتنكسر
بضـــرب حاســد
أسأل الله كما جمعنا عليه أن يفرقنا عليه
..









لئن نائت بنا الأجساد فالأرواح
تتصل
ففي الدنيا تلاقينا وفي الأخرهـ لنا
الأمل
فأسأل ربنا المولى وفي الأسحار أبتهل
بأن ألقاك في فرح بدار مابها ملل
بجنات وروضات بها الأحباب قاطبة
كذا الأصحاب
والرسل .
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:05 am



أحبك فى الله وسائط


مدخــل ] :

عن أبي الدرداء رضي الله عنه يرفعه قال

" ما من رجلين تحابا فى الله إلا كان
أحبّهما

إلى الله أشدّهما حبا لصاحبه "
(رواه الطبراني )

































مخرج ]

عن أبى هريرة رضى الله عنه قال
:

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :

" من سرّه أن يجد حلاوة الإيمان فليحبّ المرء لا يحبه إلا لله"

( رواه أحمد و الحاكم و صححه الذهبى )
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:06 am

انشودة و فلاش تفكرت يوما بمعنى
الصديق


http://www.horalaen.com/vb/showthrea...E1%D5%CF%ED%DE






انشودة و فلاش احبائي خذوا مني
سلامي


http://www.horalaen.com/vb/showthrea...D3%E1%C7%E3%ED





انشودة و فلاش (صديق لي يواسيني
)



http://www.horalaen.com/vb/showthrea...786#post355786





منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجيه عفو الله

¤° إدارة المنتدى °¤
avatar

عدد المساهمات : 4150


العمر : 46
العمل/الترفيه : راجية رضا الله

مُساهمةموضوع: رد: حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ   السبت ديسمبر 19, 2009 8:32 am

"◦˚ღ
أجمل عبارات ورسائل المحبة في الله ღ˚◦"


أجمل عبارات المحبة في الله المحبة التي تدوم ولا
تموت

قال أحد السلف :

يا أخي إذا ذكرتني ادعوا لي
..

وإذا ذكرتك ادعوا لك
..

فإذا لم نلتقي فكأنما قد التقينا .

[ فذاك أروع اللقاء ]

تتوق النفس للقياكم..
وتجلو العين
برؤياكم..

يبيت القلب
مكسورا..

ونجبره
بذكراكم..

سألت الله يحفظكم
..


وفي الجنات نلقاكم ..

الود يبقى وحب الله يجمعنا

على
الاخاء وطيب القول قد عبقا

والقلب يخفق إن هبت نسائمكم
فصادق الود يجلو الهم
والأرقا

والله يجزي أضعافا
مضاعفة

لمن لصاحبه مستبقا ...


الحب في الله "
مساحة كبيرة

وأرض فسيحة
نباتها الصدق
والاخلاص

وماءها التواصي
بالحق

ونسيمها حسن
الخلق

وحارسها
الدعاء

فأهنئ نفسي أني أحبك في الله

وأشهده على حبك فيه
ونسأله أن يجمعنا في جنات النعيم


اللهم إن لي أختاً هي

بحر الندى..
ومنارة بها
يهتدى..


اللهم..

قها سوء الردى..
واكفها شر
العدى..

واكلأها بعنايتكـ طول
المدى..

واجعل لي ولها الجنة
موعداً..

نرافق فيها الحبيب
محمدا..


أغلى ماعند المؤمن بعد الله
ورسوله..

أخت كشمعة مضيئة في
الطريق..

اللهم إني اشهدكـ أني أحبها
فيكـ..

فأجمعني بها وأهلها في فردوسكـ
الأعلى..

ولاتحرمني طيب
دعواتها


سبحان من جعل الأخوة بيننا..
رب القلوب مقسم
الأرزاق..

مني إليكـ تحية
ممزوجة..

بمحبة من داخل
الأعماق..

يارب أنت خلقتنا
وجمعتنا..

فأجعل لنا بعد الفراق
تلاقي..

في مجلس ذكر " لا..بل "
في..

جنة الفردوس أو في النعيم
الباقي..


عظيمة تلكـ الإنسانة التي
احبها..

كلما ذكرتها ابتسم لها
قلبي..

وكلما ابتسمت انتشى فؤادي طرباً
لإبتسامتها..

رائعة في
هدؤها..

رقيقة في أحاسيسها
ومشاعرها..


"أحبها في الله"

اللهم انك اعطيتني خير احباب في الدنيا دون ان
اسألك..

فلا تحرمني من صحبتهم في الجنه وانا
اسألك..

اللهم اسعدهم وفرج همهم
..

وحقق لهم مايتمنوا واجعل الجنة مقرا لهم
..

اللهم لاترد دعواتي لهم فإني أحبهم
فيك


قلة هم الذين "نحبهم من الأعماق" ..

تصفو لهم المودة و"نختارهم" ليجتازوا معنا معبر الدنيا إلى ظلال
الجنة ..

وصاحبة العيون التي تسافر بين أحرفي
الآن من هذه القلة ..


كثيرون هم الذين نلتقي بهم فيذهبون
..

وقليلون هم الذين يحتكرون الجلوس على ناصية القلب "احتراما" و "حبا"
..

ثقي أنكِ من القليلين ..
أحبك في الله
..



قلوبنا مدينة نلقى فيها
أناساً

سنحتفظ بهم في أعماقنا
..

ولن يتمكن غبار الوقت من
إخفاء ملامحهم
..

وسنظل نصافحهم بشوق و
نحتويهم بحنين
..

جميل أن نحبهم في الله للأبد
..

والأجمل أن يبادلوننا هذا الحب ..


إن الحياة مهما كانت
كدروهموم

وصعبة ومتعبة
يبقى هنالك أمران يجعلان لهاحلاوة ما بعدها
حلاوة

إنهما


*ذكر الله*
ودعاء قلب طاهريحبك في
الله،

اللهم اسعدأخيتي واحفظها في صباحك
ومسائك



لي أخت لو استبدلوها بخيرات
الأرض قاطبة لا أبدلها ..

لي أخت هي أنسي .. وسعدي
وجنتي في دنياي .. وعدتي
لآخرتي ..

هي لي كالورد .. بل وأجمل
..

كالماء .. بل وأنقى ..
كالعسل .. بل وأحلى ..

اللهم أدم وجودها في حياتي ..



أحبكِ في الله
..

فامنحيني العذر إن قصّرت في
وصلك

وإن طالت بي الأيام ولم أسمع بها صوتك

وإن بعد خطاي اليوم عن دربك ..
ثقي يا أروع الأحباب أن
القلب في ذكرك

وأن الروح مازالت على " حــبكـ
"



أبلغ أخانا تولى الله صحبته = أني وإن كنت لا ألقاه
ألقاه

وأن طرفي موصول برؤيته = وإن تباعد عن
سكناي سكناه

يا ليت يعلم أني لست أذكره = وكيف
أذكره إذ لست أنساه


إن نفترق فقلوبنا سيضمها
بيت على سحب الإخاء
كبير

وإذا المشاغل كممت
أفواهنا

فسكوتنا بين القلوب
سفير

بالود نختصر المسافة
بيننا

فالدرب بين الخافقين
قصير

والبعد حين نحب لا معنى
له

والكون حين نحب جد صغير


روعة العمر: إخاء في
إخاء

وجنة الدنيا: حب في
وفاء

وأجمل الذكريات: عيش في
صفاء

وطريق النجاة: الاقتداء بسيد
الانبياء

وعز المرء: حمد رب
السماء

وخير خاتمة: جنة
المأوى

وأجمل خدمة: اذكرني عند
الدعاء


أخوتنا زهرة في الحقول
وبسمة حب لكل الفصول

بها نستذل صعاب الدروب
ونبصر معنى الحياة
الجميل


بنبقى والزمن شاهد
حبايب قلبنا
واحد

وتربطنا
اخوتنا

رباط الكف
بالساعد


شعور الأخوة إحساس أكثر من
رااائع

أن تمد يدك فتجد من
يصافحك بحب

وتفتح قلبك فتجد من ينصت
لإليك بصدق

وتبكي فتجد من يجمع حبات دموعك
بوفاء

الأخوة كنز لايفنى "دمتي لي
أختا"

لاحرمني الله
إخاك




أختي :
نعم
التقينا..

فكنتِ لي الأخت الصادقة
المحبة..

وها هو الفراق يطرق
الأبواب..

فليكن لقاؤنا الدائم
..

في جنة تجري الأنهار من
تحتها..

ولا تحرميني من النظر إليك هناك وقد
غارت منك الحور..

وليتحقق لنا ذلك..

لندفع المهر ونشتري الجنة
ونعيمها..


سأظل أذكركم..
إخوة
ومحبة..

هم في الفؤاد مشاعل
الإيمان..

سأظل
أذكركم..

بحجم
محبتي..

فمحبتي فيض من
الوجدان..

فكم أحبكم في
الله

ورقة مسطرة على قلبي
..

أحملها معي أينما سرت..
فيها نقشت علاقة
أبدية..

تنتهي مدتها
..

بفنائي من على وجه الأرض..
إنها
..

المحبة في الله..
أدوم وأجمل
علاقة..

اللهم أجمعني بحبيبتي على
خير..


غاليتي..
عندما يحتار
الحرف..

وتذبل
الريشة..

وتكون السيادة لصمت
..

ينبض قلبي هامساً لك..
كم أحبك في
الله..


يا صحبة في الله..
تحلو الحياة بهم
..

وينجلي همها ..
والجرح
يندمل..

لي أخوة حبهم في الروح
متصل..

والفكر فيهم وإن غابوا
لمنشغل..

فارقتهم جسداً والقلب
بينهم..

والشوق في قلبي يخبو
ويشتعل..



**أحبك في الله**
فامنحني العذر عن قصرت في
وصلك..

وإن طالت بي الأيام لم أسمع بها
صوتك..

وإن بعدت خطاي اليوم عن
دربك..

ثق ** يا أروع الأحباب** أن القلب في
ذكرك..

وأن الروح ما زالت على
عهدك


أدركت أن الدنيا إلى زوال..
وأيقنت أن الخلود بها مع
الأحباب محال..

وعلمت أن الجنة تحتاج إلى شد
الرحال..

فسألت الله أن يجمعني بك في الدنيا
على طاعته..

وفي الجنة تحت
الظلال..


جرى طيف الأحبة في خيالي ..
وفكري لا يجول لغير
غالي..

فوجهت الأكف إلى
السماء..

ودعوت الله يا رب
الجلال..

أظل أحبتي بظلال
عرشك..

إذا اشتد الحر بلا
ظلال..

وأرسلت الرسالة عهد حب
..

أجدده إلى أهل المعالي..

فرشنا في الطريق لكم
قلوبا..

أحبت شخصكم حباً
أكيداً..

إليك تحية رقت
وراقت..

من الأحباب روضت
النشيدا..

جزاك الله في الدنيا
سرورا..

وفي الفردوس يمنحك
خلودا..


رفاق الخير (هم
)..

تصطفيهم عن غيرهم..
صادقون هم
معك..

يمرون كنسمة فجر
ندية..

يزينون دنياك بأشياء
عطرية..

تتمنى الكثير لهم
..

ولا تعرف لما الحب دوما
باتجاههم..

ومع بزوغ الفجر ونبض النهار
..

لا تملك إلا الدعاء لهم..

في بعض الأحيان ..
نؤثر
الصمت!!

لا
لشيء..

إلا لأنا لم نستطع البوح عن
خواطرنا!..

قد تشغلنا الدنيا
..

وقد تتعبنا الهموم..
لكن يبقى القلب
يذكركم..

وتبقى العين متلهفة
لرؤيتكم..

ويبقى الدعاء لكم بظهر
الغيب..


المحبة نعمة من
الله..

وفقد الأحبة غربة
..

ولقاؤهم أنس ومسرة ..
وهم للعين
قرة..

فسلام على من دام في القلب ذكراهم
..

وإن غابوا عن العين قلنا..
يا رب تحفظهم
وترعاهم..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حملة ღالحـــــــــــب في الله ღ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمهات المؤمنين للنساء فقط :: قافلة الداعيات-
انتقل الى: